رياضة

أرقام وألوان من الدوري الممتاز بعد ثمانية أسابيع من الذهاب … 22 مدرباً و 123 هدفاً و23 ركلة جزاء و16 بطاقة حمراء

| نورس النجار

دورينا الممتاز وبعد ثماني جولات بحاجة إلى الكثير ليكون ممتازاً ومازال بحاجة لرؤية جديدة تجعله يعود كما كان دورياً كبيراً بمباريات ممتعة، اختيار الفرق بالدوري الممتاز يحتاج لمعايير وربما بعد ثماني جولات شاهدنا أن هذه المعايير مازالت غائبة، والأرقام التي نشهدها خير دليل على ذلك.

مدربون
خلال ثماني جولات مر على الدوري 22 مدرباً على 14 فريقاً بالدوري الممتاز، الطليعة والنواعير أكثر الفرق تغييراً للمدربين فبدأ الطليعة مع هشام شربيني بخمس مباريات نال منها أربع نقاط ثم عبد الهادي حريري مباراة واحدة مع نقطة وماهر بحري مباراتين مع أربع نقاط.
النواعير بدأ مع رافع خليل بمباراتين دون نقاط ثم أحمد حياري بست مباريات مع إحدى عشرة نقطة وابتداء من الجولة القادمة سيكون خالد حوايني مدرباً جديداً.
جبلة تعايش مع مدربين محمد خلف بخمس مباريات وأربع نقاط ومناف رمضان بثلاث مباريات وأربع نقاط، الجيش بدأ مع حسين عفش بأربع مباريات مع سبع نقاط وأحمد الشعار حتى الآن قاد الفريق بأربع مباريات ونال ثماني نقاط، الاتحاد بدأ مع محمد شديد بثلاث مباريات وأربع نقاط ثم أحمد هواش خمس مباريات بسبع نقاط، حطين بدأ مع محمد العطار بخمس مباريات وأربع نقاط وسليم جبلاوي ثلاث مباريات مع نقطتين، والمدرب الثالث سيكون بشار سرور الذي بدأ تدريب الفريق الاسبوع الفائت.
الفرق التي لم تستبدل مدربيها الكرامة مع عبد القادر الرفاعي وفراس معسعس مع الساحل وضرار رداوي مع الوحدة وعمار الشمالي مع الوثبة وأنور عبد القادر مع الشرطة وعماد دحبور مع المجد وأنس الصاري مع الحرفيين وعبد الناصر المكيس مع تشرين.
من خلال هذه الأرقام بالمدربين فإننا لم نجد إلا تعديلاً طفيفاً أضافه المدرب الجديد، ما يشير أن المدرب ليس هو المشكلة بفرق الدوري.

أهداف
سجل في أسابيع الدوري الثمانية 123 هدفاً في 56 مباراة بمعدل 2.1 هدف في المباراة الواحدة بنسبة تسجيل تعتبر قليلة حتى الآن، وأقوى الفرق هجومياً الجيش بـ20 هدفاً وقد سجل منها سبعة اهداف على الحرفيين في الجولة الأولى من الدوري، الكرامة والاتحاد والوثبة لكل منهم 11 هدفاً و10 أهداف لفريق الشرطة وتسعة لكل من تشرين والوحدة والنواعير وسبعة للطليعة وستة أهداف للساحل وجبلة وحرفيي حلب وأربعة أهداف لحطين والمجد.
أقوى دفاع للوحدة ودخل مرماه ثلاثة أهداف وتشرين أربعة وسبعة على الجيش والكرامة والساحل وثمانية على الاتحاد والوثبة والطليعة وتسعة على النواعير والشرطة وعشرة على جبلة وحطين و11 على المجد و22 على الحرفيين.
يتصدر الهدافين محمد الواكد من الجيش بـ11 هدفاً ثم أحمد العمير من الكرامة بخمسة وأربعة أهداف لكل من محمد الأحمد من الاتحاد ومحمد مرمور من تشرين وطه دياب من الحرفيين وثلاثة لكل من محمد عوض من جبلة ومؤنس أبو عمشة من الساحل ومحمد زينو من الطليعة وعلي خليل من الكرامة.

جزاء وحمراء
23 ركلة جزاء هي حصيلة المباريات التي جرت بالدوري الممتاز حتى الآن ضاع منها خمس ركلات .
في الجولة الأولى أربع ركلات فسجل الجيش على الحرفيين وحطين على الطليعة والمجد بمرمى الوثبة وأضاع حطين ركلة أخرى أمام الطليعة.
في الجولة الثانية خمس ركلات فسجل الوثبة على الجيش والاتحاد على النواعير والطليعة على الحرفيين والحرفيون على الطليعة وأضاع الاتحاد أمام النواعير.
في الجولة الثالثة ركلتان فسجل تشرين على الساحل والشرطة على الاتحاد، وفي الجولة الرابعة أضاع حطين أمام النواعير والمجد أمام الحرفيين وسجل الكرامة بمرمى الشرطة.
وفي الجولة الخامسة سجل الوثبة على تشرين وأضاع المجد أمام حطين.
وفي الجولة السادسة سجل الكرامة على الحرفيين والنواعير على الساحل.
وفي الجولة السابعة سجل الحرفيين على النواعير والكرامة على المجد.
وفي الجولة الثامنة سجل جبلة على الشرطة وحطين على الساحل والساحل على حطين.
16 بطاقة حمراء رفعت في جولات الدوري الثماني كان أولها على أحمد رجب من المجد أمام الوثبة وعبد القادر بودقة من جبلة أمام الاتحاد وكانتا بالوقت بدل الضائع من المباراة مع بطاقة حمراء على عبد الرزاق محمد من الطليعة أمام حطين بعد نهاية المباراة.
في الجولة الثانية بهاء قاروط من الكرامة أمام جبلة ومعه منهل مهنا من جبلة وحمراء لخالد إبراهيم من الوحدة باللقاء مع الساحل.
وفي الجولة الثالثة حرم أيمن الحبال من الحرفيين أمام الوحدة أربع مباريات وفي الجولة الرابعة حرم كرم عمران من الشرطة أمام الكرامة مباراتين، وفي الجولة الخامسة طرد محمد العقاد من تشرين أمام الوثبة ووسيم نبهان من حطين أمام المجد وحرم أنس بوطة من الوثبة مباراة واحدة أمام تشرين.
في الجولة السابعة طرد إبراهيم سواس من الاتحاد أمام الجيش وحسن أبو زينب من تشرين أمام الطليعة وحسام السمان من الطليعة أمام تشرين ومحمد خلف الموسى من الشرطة أمام الساحل.
وفي الجولة الثامنة رفعت الحمراء للاعب الطليعة محمد أمين حداد لبصقه على الخصم وتعرض للإيقاف مباراتين مع غرامة خمسين ألف ليرة، في حين لم تشهد الجولة السادسة أي بطاقة حمراء.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock