شؤون محلية

135 ألف عامل في تأمينات ريف دمشق معظمهم في القطاع العام … محمود: مخالفات للتجار والصناعيين الذين لا يسجلون عمالهم

| راما محمد

كشفت مديرة مؤسسة التأمينات الاجتماعية بريف دمشق هدى محمود عن تسجيل نحو 135 ألف عامل في فرع تأمينات ريف دمشق حتى تاريخه، بينهم نحو 75 ألف عامل من القطاع العام ونحو61 ألف عامل من القطاع الخاص لافتةً إلى أن الهدف الأساسي من التأمين الاجتماعي هو حماية العامل من بعض الحالات الطارئة حيث يؤمن له دخلاً مناسباً في حال فقد القدرة على العمل بشكل جزئي أو كلي.
وبينت محمود في حديث خاص مع «الوطن» أن فرع المؤسسة حصّل 10.3 مليارات ليرة من الإيرادات خلال العام الحالي، على حين بلغ عدد المنشآت الخاصة المسجلة لدى الفرع نحو 18 ألف منشأة، مشيرةً إلى سعي المؤسسة من خلال جولات اللجان التفتيشية على أصحاب العمل لتسجيل كل العاملين بالتأمينات وخاصة العاملين منهم في القطاع الخاص للحد من التهرب التأميني.
وذكرت محمود أن عدد معاشات المتقاعدين بتأمينات الريف بلغ نحو 40 ألف معاش لتصل قيمة المعاشات المصروفة خلال العام الحالي إلى نحو 13 مليار ليرة، يضاف إليها معاشات فرع تأمينات إدلب التي بلغ عددها ما يقارب 7 آلاف معاش بقيمة تقارب 3 مليارات ليرة، موضحة أن هذه المعاشات تشمل حالات الشيخوخة والعجز والوفاة.
وبخصوص القروض الممنوحة من فرع المؤسسة، لفتت محمود إلى أن الفرع منح 144 قرضاً للمتقاعدين خلال العام الحالي بقيمة نحو 41 مليون ليرة.
وفي السياق لفتت محمود إلى أن مديونية المؤسسة على جهات القطاع الخاص والعام حتى تاريخه بلغت ما يقارب 23 مليار ليرة، توزعت بين 2.4 مليار ليرة على جهات القطاع الخاص، و20.5 مليار ليرة على جهات القطاع العام.
وأشارت محمود إلى سعي المؤسسة لتنظيم الضبوط بحق أصحاب العمل المتخلفين عن تسجيل عمالهم بالتأمينات من خلال الزيارات التفتيشية الدورية على أصحاب العمل في القطاع الخاص، فضلاً عن تحصيل ديون القطاع العام ومتابعة إجراءات المطابقات مع منشآت القطاع العام غير الجاهزة حاسوبياً ليندرج هذا ضمن خطة المؤسسة لعام 2019.
ولفتت محمود إلى استمرارية المؤسسة بتقديم جميع الوثائق والثبوتيات المطلوبة من أصحاب العمل ورخص البناء كوثيقة براءة الذمة والكشوف الدورية من خلال النافذة الواحدة، مبينةً أن المؤسسة تحصل الاشتراكات المستحقة على أصحاب العمل عن عمالهم بموجب المطالبات الشهرية وإصدار إنذارات وقرارات حجز أصحاب العمل المتخلفين عن سداد هذه الاشتراكات.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock