رياضة

الصهيوني: الكرة في ملعبنا

| اللاذقية – محسن عمران

قال مدافع كرة تشرين محمد صهيوني العائد للعب بعد غياب بسبب الإصابة إن فريقه من أميز فرق الدوري ويستحق أن يفوز باللقب بعد العروض القوية التي يقدمها هذا الموسم والمواسم السابقة وأنه لولا بعض التعثرات لفاز تشرين باللقب مرة واحدة على الأقل خلال السنوات الماضية.
وأضاف: رغم بعض الخيبات أو الهزات التي تعرض لها البحارة في الفترة السابقة إلا أن الكرة مازالت في ملعبهم لكونهم يتصدرون الفرق ويجب تقديم كل إمكانياتهم ولعب كل مباراة وكأنها نهائي كأس والفوز بها لأن إهدار أي نقطة قد تكلف الكثير وخاصة أن المباريات مع الفرق المنافسة لم تلعب بعد ويجب الوصول إليها والفريق في الصدارة.
وذكر بأن الفريق يمر بفترة جيدة حالياً مع تكليف المدرب محمد اليوسف قيادة الفريق وتعيين مدرب اللياقة سعد النجرس حتى اختلفت الأمور كثيراً نحو الأفضل وأصبح اللاعبون بحالة فنية ومعنوية جيدة وعودة بعض اللاعبين المصابين للتمرين كرامي لايقة ونديم الصباغ زادت من ثقة اللاعبين وازدادت معها مساحة التفاؤل للفوز باللقب.
وشكر الصهيوني جمهور فريقه لدعمه المستمر ولجنة تسيير الأمور التي لا تبخل بأي شيء على الفريق.

تشرين يطلب
يبدو أن النية تتجه لتأجيل مباراة تشرين والكرامة في ربع نهائي كأس الجمهورية وأن لجنة تسيير أمور نادي تشرين قد طلبت ذلك رسمياً من اتحاد الكرة وذلك كي يتسنى للاعبي المنتخب الأولمبي المشاركة مع فريقهم أسوة بما حدث مع فريق الجيش عندما تم تأجيل مباريات له.
ويلتقي تشرين والكرامة كما هو مقرر حتى الآن في الثلاثين من الشهر الحالي، بينما يصل اللاعبون من الكويت في الثامن والعشرين منه وجميع اللاعبين المشاركين مع المنتخب هم من العناصر الأساسية « كامل حميشة وعبد الرحمن بركات وخالد كردغلي ومحمد مالطا وغيث سليمان « ولا بد من تأمين الراحة الكافية لهم قبل زجهم في المباراة.

ويتمرن الفريق يومياً بقيادة الكابتن محمد اليوسف مدرب الفريق ولعب مباراتين وديتين مع النواعير في اللاذقية وتعادلا بهدف ومع الساحل في طرطوس فاز فيها بثلاثة أهداف لهدف.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock