عربي ودولي

حفتر يلتقي السيسي وارتفاع قتلى وجرحى المعارك حول طرابلس

| وكالات

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال لقائه قائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر دعم مصر لجهود مكافحة الإرهاب والميليشيات المتطرفة، لتحقيق الاستقرار لليبيين في كافة أراضي ليبيا.
ووفقاً لبيان صدر عن الرئاسة المصرية، فقد استقبل السيسي أمس في القاهرة حفتر، حيث بحثا تطورات ومستجدات الأوضاع على الساحة الليبية، و»حرص مصر على وحدة واستقرار وأمن ليبيا».
وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية بسام راضي: إن السيسي «أكد خلال اللقاء دعم مصر لجهود مكافحة الإرهاب والجماعات والميليشيات المتطرفة لتحقيق الأمن والاستقرار للمواطن الليبي في كافة الأراضي الليبية، وبما يسمح بإرساء قواعد الدولة المدنية المستقرة ذات السيادة، والبدء في إعمار ليبيا والنهوض بها في مختلف المجالات تلبية لطموحات الشعب الليبي العظيم».
في هذه الأثناء أعلنت منظمة الصحة العالمية أن 121 شخصاً على الأقل قتلوا وجرح 561 آخرون جراء الاشتباكات المستمرة بين قوات الجيش الليبي وقوات حكومة الوفاق حول العاصمة طرابلس.
ونقلت وكالة «فرانس برس» عن المنظمة قولها: إن «هجمات عدة استهدفت خلال المعارك طواقم العلاج وسيارات الإسعاف في طرابلس».
من جهته أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية عن نزوج 13 ألفاً و500 شخص بينهم 900 شخص تم استقبالهم في مراكز إيواء.
وكان مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي أعلن عن تعرض نحو 1500 لاجئ ومهجر للحصار وتهديد حياتهم في العاصمة الليبية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock