اقتصاد

الوفد الفنزويلي يلتقي أعضاء «تجارة دمشق» … سفير فنزويلا: العقوبات الأميركية تحتم على بلدينا التعاون

| الوطن

بحث وفد فنزويلا المشارك في معرض دمشق الدولي بدورته الحالية سبل تفعيل التبادل التجاري بين سورية وفنزويلا في لقاء مع أعضاء غرفة تجارة دمشق يوم أمس.
وأشار سفير فنزويلا في دمشق خوسيه غريغوريو بيومورجي خلال لقائه غسان قلاع رئيس غرفة تجارة دمشق وعدد من أعضاء الغرفة، إلى أن الهدف الأساسي من المشاركة في معرض دمشق الدولي التعريف بالمنتجات الفنزويلية وإمكانية تبادل المنتجات بين سورية وفنزويلا.
ولفت بيومورجي إلى أن سورية وفنزويلا تشتركان بعدة نقاط أهمها مواجهة العقوبات الأميركية القسرية، ما يتحتم على البلدين التعاون في جميع المجالات.
وفيما يتعلق بالمشاركة في معرض دمشق الدولي أوضح سفير فنزويلا في دمشق أنها عبر جناح كبير يحتوي منتجات فنزويلية متنوعة «زراعية وفواكه ومشروبات وأحذية ومواد بناء» حيث يلقى إقبالاً كبيراً.
ممثل ولاية ميرندا وأحد المشاركين في معرض دمشق الدولي إيكتور سيلفا بين أن غرض مشاركته في المعرض كان لتقديم كل الإمكانات التصديرية، كجزء من مساعي الحكومة في فنزويلا التي تسعى للتموضع في خريطة الاستثمار والاستيراد والتصدير في سورية، معرباً عن انفتاح فنزويلا على التبادل التجاري مع سورية وعن كل فرصة تعزز العلاقات التجارية بين البلدين.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock