عربي ودولي

أكدت أن مكانة هونغ كونغ ليست موضعاً للنقاش … بكين تحتج بشدة على عقوبات واشنطن الجديدة

| نوفوستي– روسيا اليوم – سانا

قال نائب وزير البيئة وحماية البيئة الصيني ليو هوا: إن بلاده تعارض بشدة إدراج شركات الطاقة النووية الصينية في قائمة العقوبات الأميركية.
وأضاف المسؤول الصيني: «مثل هذه الإجراءات، تفقد مفهوم الأمن القومي، معناه بالكامل، وتشكل إساءة لاستخدام ضوابط التصدير. لن يؤثر هذا على الشركات الصينية فحسب، بل سيؤثر أيضاً على الشركات الحكومية ذات الصلة، بما في ذلك الأميركية».
وأشار إلى أن واشنطن تستخدم الإجراءات الحمائية من جانب واحد، ولذلك تجلب الضرر لمصالح الشركات الصينية ومصالح الشركات من مختلف دول العالم.
وقال: «نأمل، بأن تتوقف الولايات المتحدة عن التصرف بهذا الشكل الخاطئ، وتعمل لحل الخلافات والمشاكل عن طريق التشاور على أساس المساواة».
إلى ذلك أعلنت المتحدثة باسم مكتب شؤون هونغ كونغ ومكاو في الصين شو لو يينغ أن «مكانة هونغ كونغ ليست موضعاً للنقاش وأن الصين لن تقف مكتوفة اليدين في حال هدد الوضع هناك الأمن الوطني».
ونقلت رويترز عن شو قولها إن الحكومة الصينية تدعم بشكل تام رئيسة هونغ كونغ التنفيذية كاري لام وحكومة المدينة في استخدام كل الوسائل القانونية لإنهاء أعمال العنف.
وأوضحت شو أن «مكاتب الحكومة المركزية في هونغ كونغ تمثل الدولة ولا يتعين المساس بمكانتها وأمنها».
بدورها أعلنت كاري لام أنها لم تطلب قط من الحكومة الصينية الاستقالة وأنها لم تفكر في ذلك البتة.
وأضافت: «إنني أخبرت نفسي مراراً وتكراراً خلال الأشهر الثلاثة السابقة بأنه ينبغي علي وفريقي البقاء من أجل مساعدة هونغ كونغ لذلك قلت إنني لم أمنح نفسي قرار اتخاذ الطريق السهل وهو الرحيل».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock