الأولى

جزماتي: برسم 150 دولاراً للكيلو.. إدخال الذهب الخام وإخراج المصنّع من سورية أصبح مسموحاً

| صالح حميدي

وافقت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية على مقترح الجمعية الحرفية للصاغة في دمشق القاضي بإدخال الذهب الخام بحوزة العرب والأجانب القادمين إلى سورية.
وأوضح رئيس الجمعية غسان جزماتي أنه تم الطلب من المصرف المركزي ووزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية ومديرية الجمارك العامة بإدخاله عبر المطارات حصراً مقابل دفع رسم بقيمة 150 دولاراً للكيلو الخام، مشيراً إلى أنه بالمقابل يسمح لهم باستبداله بذهب مصنع محلياً بشكل نظامي عبر المطارات وبإشراف الجمعية الحرفية للصاغة ومديرية الجمارك العامة.
وفي تصريح لـ«الوطن» رأى جزماتي أن تنفيذ الموافقة من شأنه أن يرفد ويرفع رصيد الخزينة العامة للدولة من القطع الأجنبي ويسهم في تنشيط وتفعيل الورش المحلية لصناعة الذهب وتشجيع عودة الأيدي العاملة وتشغيل الأخرى، كاشفاً عن عودة بعض الحرفيين لفتح ورشهم.
وأكد جزماتي أن السوق المحلية غير قادرة على استيعاب حجم إنتاج هذه الورش للوضع الاقتصادي الصعب خلال هذه الفترة لذلك تطمح الجمعية إلى تصدير منتجاتها للأسواق الخارجية وخصوصاً أن الذهب السوري المصنع مرغوب بالخارج وخصوصاً في بلدان الخليج العربي عبر سوق إمارة دبي المستورد الأكبر للذهب السوري.
ولفت إلى أن سعر أونصة الذهب 1500 دولار ما يعني عملياً أن ثمن الكيلو عيار 24 نحو 48 ألف دولار وفي حال سعّرنا على دولار المركزي المحدد بقيمة 436 ليرة فإن ثمن الغرام من عيار 21 يبلغ 18400 ليرة، في حين سعره في الواقع بسعر السوق 25 ألفاً.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock