عربي ودولي

500 مستوطنة أقامها الاحتلال في الضفة والقدس يقطنها مليون مستوطن

| فلسطين المحتلة – محمد أبو شباب - وكالات

تسارعت وتيرة إقامة المستوطنات في الضفة المحتلة والقدس ضمن حرب الاستيطان والتهويد الشاملة التي تستهدف الأراضي الفلسطينية، فقد أقام الاحتلال في عمق الضفة المحتلة نحو 500 مستوطنة منتشرة كالسرطان في محيط المدن والبلدات الفلسطينية حيث يتم يومياً توسيع تلك المستوطنات المقامة على مساحة تزيد على 840 كم2، و350 كم2 مهددة بالاستيلاء عليها، يضاف إليها مساحة 28 بالمئة من منطقة الأغوار التي أعلن الاحتلال عزمه ضمها لما يسمى «السيادة الإسرائيلية».
وكان رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف كشف مؤخراً عن عزم الاحتلال إقامة آلاف الوحدات الاستيطانية في محيط قلنديا شمال القدس المحتلة بهدف فصل شمال الضفة عن وسطها.
كما كشفت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان عن مخطط استيطاني جديد للاحتلال الإسرائيلي للاستيلاء على أراضي الفلسطينيين في قرية الناقورة شمال نابلس بالضفة الغربية.
ونقلت وكالة «وفا» عن مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس قوله: إن مخطط الاحتلال الجديد يهدف إلى الاستيلاء على أراضي الفلسطينيين الزراعية في القرية لتوسيع مستوطنة مقامة في المنطقة.
على صعيد آخر قالت الحكومة الفلسطينية: إنها تواجه أزمة مالية خانقة في ظل مواصلة الاحتلال الاستيلاء على أموال المقاصة الفلسطينية التي تقدر شهرياً بنحو 170 مليون دولار، مما دفعها للاستدانة من البنوك لدفع رواتب الموظفين، لافتة أنها بدأت بالانفكاك التدريجي عن الاقتصاد الإسرائيلي.
وفي قطاع غزة توغلت قوات الاحتلال شرق مدينة دير البلح، وشرعت بعمليات تجريف للأراضي الزراعية، في وقت زادت فيه حدة الحصار الإسرائيلي الذي انعكس بالسلب على مجمل حياة الفلسطينيين.
كما هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزلاً ومنشأة زراعية بالقدس المحتلة.
وذكرت وكالة «وفا» أن قوات الاحتلال مع عدد من جرافاتها اقتحمت قرية الطور وهدمت منزلاً فلسطينياً كما هدمت منشأة زراعية في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك تبلغ مساحتها نحو 100 متر مربع.
إلى ذلك جدد المستوطنون الإسرائيليون أمس اقتحام المسجد الأقصى المبارك بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.
وذكرت وكالة «وفا» أن عشرات المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة ونفذوا جولات استفزازية في باحاته وسط حراسة مشددة من قوات الاحتلال.
كما اقتحم مستوطنون إسرائيليون قرية ياسوف شرق سلفيت بالضفة الغربية واعتدوا على أراضي الفلسطينيين واقتلعوا عشرات أشجار الزيتون فيها.
وذكرت وكالة «معا» أن المستوطنين اعتدوا على أراضي الفلسطينيين جنوب شرق ياسوف واقتلعوا 42 شجرة زيتون.
في هذه الأثناء أصيب عدد من الفلسطينيين بحالات اختناق فجر أمس خلال اقتحام مئات المستوطنين (قبر يوسف) شرق نابلس بالضفة الغربية بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.
وذكرت وكالة «وفا» أن 1200 مستوطن اقتحموا (قبر يوسف) وسط إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز السام تجاه الفلسطينيين ما أدى إلى إصابة 10 منهم بحالات اختناق.
وتصعد قوات الاحتلال ومستوطنوه اعتداءاتهم على الفلسطينيين في بلداتهم وقراهم بشكل يومي.
كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس 19 فلسطينياً في مناطق متفرقة بالضفة الغربية.
وذكرت وكالة «وفا» أن قوات الاحتلال اقتحمت قرى وبلدات في الخليل وبيت لحم وداهمت منازل الفلسطينيين وفتشتها واعتقلت 19 منهم.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock