الأولى

نواب: غلاء أسعار وبطء بالإنترنت.. وتركيا سبب رئيس في المكالمات غير الشرعية … الخطيب: «الاتصالات» ليست تحت الحصار الأوروبي ووقعنا عقداً مع شركة غربية

| محمد منار حميجو

شدد العديد من أعضاء مجلس الشعب على ضرورة تحسين واقع قطاع الاتصالات وخصوصاً الإنترنت في ظل البطء الذي يعاني منه، مشيرين إلى غلاء الأسعار وخصوصاً خدمة «الإنترنت فايبر» الجديدة.
ولم تخل جلسة مجلس الشعب التي خصصت لمناقشة أداء وزارة الاتصالات من بعض الانتقادات، فتساءل النائب أحمد الكزبري عن أسباب ورود اتصالات من خارج البلاد بأرقام سورية، معتبراً أن وجود هذه الآلية تدل على أن هناك أرقاماً تدخل بطريقة خارجة عن منظومة الدولة، في حين دعا زميله آلان بكر إلى تحسين خدمة الإنترنت.
وأشار النائب طريف قوطرش إلى مشكلة تطبيق «الواتس أب» وأنه رغم طرح المشكلة تحت القبة سابقاً إلا أنه لم يأت الجواب عن ذلك، في حين أكد زميله عبد الله وردة أن سعر خدمة الفايبر مرهقة وغير شعبية.
وكشف الوزير إياد الخطيب أن المشغل الثالث وطني وسيتم الإعلان عنه حين اكتمال الإجراءات، مؤكداً أن هناك مشكلة في تطبيق «الواتس أب» يتم العمل على معالجتها.
وكشف الخطيب أن الشركة السورية للاتصالات ليست تحت حصار الاتحاد الأوروبي وهناك شركتا «سيمنس وسامسونغ» تعملان حالياً في سورية لكن في مشاريع قبل 2011، موضحاً أنه تم التوقيع على عقد مع شركة غربية عبر وسيط، دون أن يكشف تفاصيل أخرى.
وأشار إلى أن تركيا هي السبب الرئيس في ورود المكالمات غير الشرعية إلى سورية، مؤكداً أن هناك إجراءات تتم، لمعالجة هذا الموضوع.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock