عربي ودولي

ترامب يهاجم بايدن ويطالبه بالانسحاب من السباق الرئاسي ويصف بيلوسي بـ«الخائنة»

| وكالات

شن الرئيس الأميركي دونالد ترامب هجوماً حاداً جديداً على نائب الرئيس السابق جو بايدن المرشح الأوفر حظاً لنيل بطاقة الترشيح إلى الانتخابات الرئاسية المقبلة عن الحزب الديمقراطي وطالبه بالانسحاب من السباق إلى البيت الأبيض.
ونقلت وكالة «فرانس برس» عن ترامب قوله في تغريدة على تويتر «إن عائلة بايدن تم شراؤها وعلى وسائل الإعلام المضللة التوقف عن تقديم الأعذار لشيء لا يمكن تبريره بتاتاً».
واتهم ترامب بايدن بالكذب عندما قال إنه لم يتحدث أبداً مع شركة بوريزما هولدنغز الأوكرانية التي كان ابنه هانتر يترأس مجلس إدارتها، لافتاً إلى ظهور الصورة فيما بعد ويبدو فيها بايدن وهو يلعب الغولف مع رئيس الشركة بحضور نجله هانتر.
وادعى ترامب ساخراً أنه يرغب بخوض الانتخابات ضد جو بايدن صاحب نسبة الـ1 بالمئة مشككاً في احتمال حدوث ذلك لأن جو لن يتمكن من بلوغ خط البداية، وبالنظر إلى كل الأموال التي ربما حصل عليها مع عائلته عن طريق الابتزاز يجب عليه أن ينسحب.
ويجري مجلس النواب الأميركي تحقيقات حول إساءة استخدام ترامب لسلطته فيما يتعلق بتفاصيل المكالمة الهاتفية له مع نظيره الأوكراني فلاديمير زيلينسكي في تموز الماضي والتي طالب ترامب فيها بإعادة فتح التحقيق مع هانتر بايدن ما يؤثر على حظوظ جو بايدن في الانتخابات وقد تؤدي التحقيقات إلى عزل الرئيس الجمهوري.
وترامب متهم بالضغط على زيلينسكي للتحقيق بشأن بايدن مقابل مساعدات عسكرية لكييف مقدارها400 مليون دولار.
وعلى غرار ترامب لجأ بايدن إلى «تويتر» لشن هجوم مضاد متهماً الملياردير الجمهوري بأنه «طلب من حكومة أجنبية اختلاق أكاذيب» عنه.
كما سخر أندرو بيتس المسؤول في حملة بايدن الانتخابية من ترامب قائلاً إن الأخير يعرف أن أكثر من 70 استطلاعاً بما في ذلك استطلاعاته الداخلية أظهرت أن جو بايدن سيحقق فوزاً كاسحاً على ترامب «المصاب بالكذب المرضي» إذا ما تنافسا في الانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني من العام المقبل.
وأضاف بيتس «من الغريب أن يقول دونالد ترامب أنه يحب أن ينافس بايدن في الوقت الذي حاول فيه ترهيب بلد أجنبي لدفعه للتحقيق بشأن نائب الرئيس السابق».
وكان بايدن نشر مساء السبت مقالاً في صحيفة واشنطن بوست توعد فيه ترامب بهزيمة نكراء في الانتخابات وقال فيه «في كل يوم وحتى في كل ساعة على ما يبدو نجد المزيد من الأدلة على أن الرئيس ترامب يسيء استخدام صلاحياته الرئاسية وأنه غير أهل بالمرة لتولي هذا المنصب».
وفي السياق نفسه لم تسلم رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي من هجمات وانتقادات ترامب الذي وصفها بـ«الخائنة» وقال في تغريدة إن «بيلوسي كانت تعلم بأكاذيب آدم شيف رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب الأميركي أمام الكونغرس والشعب الأميركي بشأن مكالمتي وزيلينسكي وهو ما يجعلها مذنبة نوعاً ما في جرائم كبيرة بما فيها الخيانة هي وكل أولئك الذين تآمروا معهم بشكل شرير.. يجب عزلهم فورا».
وكانت لجنة الرقابة والإصلاح في مجلس النواب الأميركي أصدرت قبل أيام مذكرة جماعية تلزم البيت الأبيض بتسليم جميع الوثائق المتعلقة بقضية الاتصال الهاتفي بين ترامب وزيلينسكي.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock