رياضة

مدربة منتخب ناشئات السلة: نتائجنا تحققت بفضل التحضير الجيد

| مهند الحسني

حقق منتخبنا الوطني بكرة السلة تحت 16 سنة لقب البطولة الدولية الودية التي اختتمت قبل أيام قليلة في العاصمة الأردنية عمان، وقدم منتخبنا مستويات جيدة نال خلالها احترام الجميع، وجاءت هذه النتيجة لتكون بمثابة البلسم الشافي لسلتنا التي عانت طويلاً من سوء النتائج وكثرة الهزائم، حيث أكدت سلتنا بأنها تمتلك خامات ومواهب كثيرة تتحول إلى إعصار حقيقي عندما يتوفر لها الدعم والرعاية والاهتمام، ويبدو أن القائمين على أمور سلتنا الأنثوية نجحوا في تأمين الأجواء التحضيرية المناسبة لمنتخباتنا التي شاركت في الفترات القليلة الماضية، وحققت نتائج جيدة، كل ذلك يدعو للتفاؤل برؤية منتخب عصري ومتطور في المرحلة المقبلة ينسينا شر الانتكاسات والنكبات، ويجب ألا ننسى أن اتحاد السلة نجح أيضاً في اختياره للكادر التدريبي للمنتخب، وعلى رأسه المدربة المتألقة ريم صباغ التي نجحت في إعداد المنتخب بطريقة مثالية، فكان الحصاد مثمراً.
«الوطن» فور عودة المنتخب لأرض البلاد التقت مع المدربة ريم الصباغ وأجرت معها الحوار التالي:

كيف تحقق هذا الإنجاز لسلتنا الناشئة؟
بداية تم انتقاء اللاعبات بشكل جيد، وضمن معايير فنية واضحة، وقد ركزنا على عنصر الطول نظراً لأهميته، حيث إن اللاعبات اللواتي يلعبن على مركزين( ٢و٣) بطول لاعبات الارتكاز تقريباً، وكان العامل المساعد، فمنتخب الأردن يمتاز بامتلاك لاعبة طولها متران وخمسة سنتمترات، ومن الشهر الرابع تم تجميع المنتخب، وشاركنا بمعسكر بيلاروسيا وتمت الاستفادة منه بشكل كبير، وهذه نتائج لم تأت من فراغ وإنما جاءت نتيجة التحضير الجيد.

بصراحة هل كنت تتوقعين أن تحققي هذه النتائج؟
بالنسبة للنتائج استطعنا التفوق في المباراة النهائية على منتخب الأردن صاحب الضيافة، الذي يملك فريقاً جيداً ومحضراً بطريقة جيدة منذ فترة طويلة، فيما تحضر منتخبنا عبر معسكر داخلي بالفيحاء امتد لخمسة عشر يوماً، ركزنا خلاله على النواحي الدفاعية والتكتيك الهجومي رغم قصر فتره التحضير لأن اللاعبات لا يتمرن بشكل مستمر مع أنديتهم.

ماذا بعد هذه المشاركة بالنسبة للمنتخب؟
نحن نُحضّر لبطولة غرب آسيا تحت ١٦، والمنتخب مستمر بالمشاركة بأي بطولة ودية، أو معسكر حتى موعد تحديد البطولة، وهذا الهدف الذي يسعى إليه اتحاد السلة.

هل يمكن أن نعتبر هذا المنتخب نواة لانطلاقة قوية لسلتنا الأنثوية؟
المنتخب الحالي يملك عناصر جيدة قادرة على التطور بشكل سريع في حال الاستمرار وتكثيف التمارين والمشاركات الخارجية، وهو قادر على رفد فريق السيدات باللاعبات المتميزات.

ما المطلوب من أجل بناء منتخب قوي ومنافس؟
لبناء منتخب قوي يجب الاحتكاك الخارجي بشكل متواصل وأن تكون فترة المعسكرات أطول قبل البطولات الرسمية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock