سورية

استقبل رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني … صباغ: اعتداءات كيان الاحتلال تؤكد تناغمه مع أدواته الإرهابية

| الوطن- وكالات

أكد رئيس مجلس الشعب، حموده الصباغ، أن الاعتداءات المتكررة لكيان الاحتلال «الإسرائيلي» على الأرض السورية، تؤكد تناغمه التام مع أدواته من التنظيمات الإرهابية التي كلما هزمها الجيش العربي السوري في منطقة يشن مشغلها اعتداءات في محاولات يائسة لدعمها.
صباغ الذي كان يتحدث خلال لقائه رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني مجتبى ذو النوري والوفد المرافق له، لفت وفق وكالة «سانا» إلى أن العلاقات السورية الإيرانية متجذرة ومتجددة، وأن دماء الشهداء من البلدين امتزجت على الأرض السورية خلال مكافحة الإرهاب.
وأشار صباغ إلى علاقات التعاون القائمة بين مجلسي الشعب السوري والشورى الإيراني والتنسيق على كل المستويات ولاسيما في المحافل الدولية، مؤكداً التضامن التام مع الشعب الإيراني الشقيق وقيادته في وجه التهديدات العدوانية المتكررة من قبل قوى تحاول الهيمنة على مقدرات الشعوب ومصادرة حريتها.
بدوره أكد ذو النوري خلال اللقاء، أن العلاقات الإيرانية السورية قديمة وراسخة في مواجهة ما يتعرض له البلدان من مخاطر، مبيناً أن مجلس الشورى الإيراني كان داعماً قوياً لسورية المقاومة ولن يوفر أي جهد لمساعدتها في عملية إعادة الإعمار، مشيراً إلى أن زيارته سورية تهدف إلى تعزيز التواصل وتعميق أواصر الأخوة بين الشعبين في البلدين, وفي تصريح للصحفيين عقب اللقاء قال ذو النوري: نحن هنا لنعرب عن استعدادنا الكامل لتوطيد العلاقات بين البلدين بما فيه مصلحة مجلسي الشورى والشعب وشعبي البلدين.
وأضاف: سورية انتصرت في هذه الحرب وخرجت عزيزة ومرفوعة الرأس، وأغتنم الفرصة لأبارك للحكومة والشعب السوري هذه الانتصارات الكبيرة على الأعداء المجرمين الذين استهدفوا حياة الشعب السوري والمدعومين من قبل الاستكبار العالمي.
وأشار إلى أن مجلس الشورى المنتخب من الشعب الإيراني أعلن عن دعمه بقوة للحكومة والجيش السوري في حركته على خط المقاومة.
حضر اللقاء السفير الإيراني بدمشق جواد ترك أبادي وأمينا سر مجلس الشعب خالد العبود ورامي الصالح.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock