رياضة

المنزلجي: نتائجنا جيدة والطريق طويل

| اللاذقية – محسن عمران

قال إداري فريق تشرين الكابتن علي منزلجي إن خسارة فريقه أمام الوثبة ليست نهاية العالم ومن لا يخسر لا يفوز واستغرب هجوم البعض على اللاعبين بدلاً من أن يقفوا معهم ويشدوا من أزرهم للتعويض في المباريات المقبلة.
وأكد المنزلجي أن نتائج الفريق في المباريات التي لعبها حتى الآن تعتبر جيدة فهو فاز على فريقين منافسين هما الوحدة والجيش كما فاز على الجزيرة وتعادل مع النواعير ونال عشر نقاط ومازال وسيبقى المنافس القوي على اللقب.
واعتبر أن خسارة الفريق أمام الوثبة غير مستحقة لأن الفريق قدم أداءاً جيداً وأضاع المهاجمون فرصاً كثيرة للتسجيل وعاندهم الحظ كثيراً وخسر في النهاية من خطأ ولم يكن هناك متسع من الوقت للتعويض.
وعن الصعوبات التي يعاني منها الفريق قال بأن غياب خمسة أو ستة لاعبين عن التمارين لالتزامهم مع المنتخبات الوطنية هي أهم الصعوبات لأنها تعرقل خطط المدربين، بالإضافة لإصابة خالد مبيض وغيابه عدة مباريات أثر أيضاً على خط الوسط رغم الجهد الذي بذله زملاؤه.
وأضاف المنزلجي بأن الطريق مازال طويلاً نحو الفوز باللقب الذي يحتاج لنفس طويل وخسارة مباراة لا تعني النهاية بل قد تكون بداية جميلة لانتصارات قادمة لاسيما أن الفريق متكامل الصفوف ويملك دكة بدلاء قوية واللاعبون يلعبون بروح عالية ويحترمون جميع الفرق ولا يهابونها.
وعن مباراة فريقه القادمة أمام الساحل في طرطوس والمقررة حتى الآن يوم الجمعة قال بأن فريق الساحل صعب على أرضه وحقق بعض النتائج الجيدة في الدوري وسيحاول مع مدربه الجديد هشام شربيني تقديم مباراة قوية لاسيما أن المباراة ستقام في ملعبه السيئ الأرضية والتي تؤثر بشكل كبير على أداء اللاعبين وتعرضهم للإصابات وتمنى أن يكون لاعبوه في أفضل حالاتهم وألا يكون لاعبو المنتخبين الأولمبي والأول قد تعرضوا لإصابة أو إرهاق.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock