عربي ودولي

يوم غضب في فلسطين رفضاً لسياسات أميركا المنحازة للاحتلال

| وفا - معا - الميادين - روسيا اليوم - سانا - رويترز

شهدت المدن والبلدات الفلسطينية يوم غضب وإضراب جزئي رفضاً لإعلان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بشأن المستوطنات وتنديداً بالانحياز الأميركي لكيان الاحتلال الإسرائيلي.
وذكرت وكالة «وفا» أن مسيرات حاشدة ووقفات احتجاجية انطلقت أمس في كل المدن والبلدات الفلسطينية للتنديد بالتآمر الأميركي الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني.
وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي عزز قواته بالضفة الغربية وقرب قطاع غزة أمس، تحسباً لـ«يوم الغضب» الفلسطيني.
وأفادت القناة 12 في تلفزيون العدو بأن جيش الاحتلال أصدر قواعد اشتباك صارمة للجنود في محاولة لتجنب الخسائر وخروج الاحتجاجات عن السيطرة.
وكانت منظمة التحرير الفلسطينية دعت الفلسطينيين إلى المشاركة في فعاليات «يوم الغضب» رفضاً للمخططات الأميركية الإسرائيلية الرامية لتصفية القضية الفلسطينية.
كما أدانت فصائل المنظمة في لبنان عمليات القتل البطيء الذي تقوم به سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضد الأسرى الفلسطينيين في معتقلاتها والتي أدت إلى استشهاد العديد منهم.
وقالت الفصائل الفلسطينية في بيان لها أمس: إن «استشهاد الأسير سامي أبو دياك فجر اليوم (الثلاثاء) إثر معاناته الطويلة مع مرض عضال أصابه نتيجة التعذيب والإهمال الطبي المتعمد الذي تمارسه سلطات الاحتلال بحق الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين جريمة جديدة تضاف إلى سجل الاحتلال الحافل بالإجرام والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان وللقانون الدولي وإنكار حقوق الشعب الفلسطيني».
وطالبت الفصائل المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته في محاسبة مسؤولي الاحتلال على جرائمهم المستمرة بحق الشعب الفلسطيني.
هذا واقتحم مستوطنون إسرائيليون أمس قرية مادما جنوب نابلس في الضفة الغربية وأضرموا النار بأراضي الفلسطينيين.
وأفاد مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس لوكالة «وفا» بأن عشرات المستوطنين اقتحموا القرية وأضرموا النار في مساحات من أراضيها.
واقتحم مستوطنون إسرائيليون في وقت سابق المنطقة الأثرية في بلدة سبسطية شمال غرب مدينة نابلس في الضفة الغربية وأضرموا النار بـ 25 دونماً مزروعة بأشجار الزيتون.
كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس 12 فلسطينياً في مناطق مختلفة من الضفة الغربية.
وذكرت وكالة «معا» الفلسطينية أن قوات الاحتلال داهمت مدن القدس المحتلة ونابلس وبيت لحم وجنين وقلقيلية والخليل وقامت بتفتيش منازل الفلسطينيين واعتقلت 12 منهم.
إلى ذلك أصيب عشرات الفلسطينيين جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي تظاهرات بمناطق متفرقة في الضفة الغربية للتنديد بجرائمه بحق الأسرى في معتقلاته.
وذكرت وكالة «وفا» أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الصوت والغاز السام على الفلسطينيين المشاركين في تظاهرات خرجت في مدن طولكرم ورام الله وبلدة سيلة الظهر في جنين للتنديد بجريمة قتل الأسير سامي أبو دياك الذي استشهد في معتقل للاحتلال جراء الإهمال الطبي المتعمد ومطالبة المجتمع الدولي بوقف انتهاكات الاحتلال بحق الأسرى ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock