رياضة

انتصار الدقيقة القاتلة

| الوطن

حقق الجيش فوزاً قاتلاً على الشرطة في المباراة التي استضافها ملعب الجلاء ضمن مباريات الدوري الكروي لحساب الأسبوع السابع، وجاء هدف الفوز في اللحظات القاتلة بمشهد أزعج الشرطة وأفرح الجيش ولو انتهت المباراة إلى التعادل لكانت أعدل.
واستحق الشرطة تحيات المراقبين والمتابعين على أدائه الجيد والمنظم ولو استغل لاعبوه الفرص المتاحة لكان للمباراة نتيجة أخرى.
الجيش ارتقى إلى الأعلى فرفع رصيده إلى عشر نقاط في المركز السادس في إطار سعيه للحاق بكوكبة المنافسين، في حين توقف رصيد الشرطة عند النقطة السادسة في المركز التاسع، وما خفف أذى الخسارة أن كل الفرق التي دونه بالترتيب لحقت بها الخسائر، فلم يتغير شيء على صعيد الترتيب.
تقاسم الفريقان السيطرة على شوطي المباراة، فكانت السيطرة للزعيم في الشوط الأول رغم هبات الشرطة الخطيرة، وأنهى الجيش الشوط بهدف الواكد من تسديدة غير مسارها مدافع الشرطة فخدعت الحارس ورفع الواكد رصيده على قائمة الهدافين بالتساوي مع لاعب تشرين محمد مرمور إلى خمسة أهداف، في الشوط الثاني كان الشرطة (شكل تاني) فهاجم بقوة لإدراك التعادل وتصدى العالمة لكرات خطيرة، في حين أهدر الأرناؤوط والكروما عدة هجمات مباشرة قبل أن يسجل المهاجم الشاب صهيب المرعبي هدف التعادل بعد مناولات بين الكواية والملط استقرت على قدم صهيب فسددها قوية بالمرمى، أضاع بعدها الملط فرصة مباشرة بعد عرضية الكواية، وتدخل الأرناؤوط فأبعد تسديدة الكواية قبل عبورها المرمى، ومن هجمة مرتدة ومعمعة داخل الجزاء أرسل ورد السلامة كرة (لوب) فوق الحارس ليكون الهدف الذهبي الذي منح الجيش نقاط المباراة الغالية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock