الصفحة الأخيرة

فائدة غير متوقعة للكوابيس

| وكالات

كشفت دراسة صغيرة من تمويل الحكومة الأميركية، عن فائدة للكوابيس والأحلام المزعجة، وهي أنها تهيئ أدمغتنا للتعامل مع المواقف العصيبة.
واستخلص معدو الدراسة، الذين هم من سويسرا والولايات المتحدة، نتيجتها المنشورة في دورية «Human Brain Mapping»، من إخضاع 18 شخصاً لتجربة غريبة، وهي تزويدهم بأقطاب كهربائية من أجل مراقبة نشاط أدمغتهم ليلاً، كما تم إيقاظهم عدة مرات للإجابة عن أسئلة مثل: «هل حلمت، وإذا كان الأمر كذلك هل شعرت بالخوف»، واكتشف الباحثون من واقع تجربتهم، حدوث نشاط متزايد في مناطق من الدماغ تتحكم في المشاعر.
كما أجرى معدو الدراسة في تجربة ثانية، وهي منحهم مذكرات لـ89 شخصاً، لكي يكتبوا فيها تفاصيل الأحلام التي راودتهم لمدة أسبوع كامل، ثم خضع كل منهم لجلسة التصوير بالرنين المغناطيسي، أثناء عرض صور سلبية ومخيفة عليهم.
ووجد العلماء أن الأشخاص الذين عانوا من الكوابيس، استجابت مناطق الدماغ العاطفية لديهم بشكل أسرع وأكثر كفاءة، بالمقارنة من أولئك الذين لم تراودهم أحلام مزعجة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock