عربي ودولي

على خلفية المخططات الجديدة في الخليل … السلطة الفلسطينية تدعو إلى مقاطعة شاملة للاستيطان

| الميادين – معا

أدانت الرئاسة الفلسطينية المشروع الاستيطاني الذي أعلن عنه وزير الأمن الإسرائيلي نفتالي بنيت، مشيرة إلى أنه يمثل أولى نتائج المحاولات الأميركية لشرعنة الاستيطان والتمهيد للضم.
وأمر بنيت في وقت سابق، بالبدء بالتخطيط لإقامة حيّ استيطاني جديد في الخليل، وهو ما يفضي تلقائياً إلى تدمير مباني السوق في إطار الإخلاء والبناء، وتؤمّن الخطوة الإسرائيلية تواصلاً جغرافياً من الحرم الإبراهيميّ إلى حي «أبونا إبراهيم»، ما من شأنه مضاعفة عدد المستوطنين في المدينة.
وقالت الرئاسة الفلسطينية في بيان لها: إن هذا الإعلان يمثّل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية والاتفاقات الموقعة، وتحمّل الحكومة الإسرائيلية مسؤولية الجرائم بحق فلسطين شعباً وأرضاً، داعية المجتمع الدولي إلى التحرّك العاجل للوقوف في وجه الإجراءات الإسرائيلية واتخاذ خطوات ملموسة تبدأ بمقاطعة شاملة للاستيطان.
في غضون ذلك اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس 11 فلسطينياً في مناطق متفرقة بالضفة الغربية.
وذكرت وكالة «معا» أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدات وقرى في القدس المحتلة وجنين وبيت لحم وداهمت منازل الفلسطينيين وفتشتها واعتقلت 11 منهم, وتواصل قوات الاحتلال ممارساتها العدوانية بحق الفلسطينيين من خلال التضييق والاعتداء عليهم في مدنهم وقراهم وشن حملات الاعتقال اليومية بهدف تهجيرهم والاستيلاء على أراضيهم وتهويدها.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock