ثقافة وفن

شعبان عبد الرحيم الملقب بـ«الريس» … كان يرتدي بدلات غريبة وكان يعمل في كي الملابس

| الوطن

رحل الفنان الشعبي المصري ​شعبان عبد الرحيم​ 2019 عن عمر 62 عاماً، حيث كشف نجله أن والده توفي إثر أزمة قلبية.
«الريس شعبان عبد الرحيم» عبارة مدونة على مقبرته في مسقط رأسه قرية ميت حلفا بقليوب، حيث كشف إبراهيم زايد، أحد أصدقاء أسرة الراحل، أن لقب «الريس» كان يطلق على الراحل قبل دخوله عالم الفن والغناء، لافتاً إلى أنه كان يعتز بهذا اللقب ولم يتخل عنه، بل أصبح لقبه بين المنتجين والعاملين معه في مجال الفن أيضاً كـ«ريس في مجال الأغنية الشعبية».
وأوضح أن هذه المقبرة قديمة، اشتراها الراحل منذ 20 عاماً، بعد استقراره في قرية ميت حلفا، مشيراً إلى أن أول من دفن فيها أمه منذ 6 سنوات، ثم شقيقته ثم زوجته «أم عصام» منذ 3 سنوات.
وشيع المئات من أهالي «ميت حلفا» الراحل بمسجد السيدة نفيسة بالقاهرة، وسط حالة من الحزن، كما حضر الجنازة عدد من الفنانين المقربين للفقيد مثل عبد الباسط حمودة، وطارق الشيخ، ومحمد عدوية.
وأكد الأهالي أن الفنان الراحل كان محباً للخير، ويعطف على الجميع سراً، وأنه كان يحيي أفراح أهالي القرية مجاناً.
ولد شعبان عبد الرحيم في 15 آذار 1957، في حي الشرابية في القاهرة، واسمه الحقيقي قاسم، وحين انطلق في مسيرته الفنية اختار اسم «شعبان» بسبب ولادته في شهر شعبان.
قبل دخوله الفن كان يعمل في كي الملابس، ليتبدل قدره حين اكتشفه الحاج عبد اللطيف سوبر بائع الصحف بحي بولاق الدكرور، الذي سمعه يغني في إحدى حفلات الزفاف، فترك مهنته في بيع الصحف وتحول إلى منتج كاسيت، وقدم لشعبان كاسيت «أحمد حلمي اتجوز عايدة.. كتب الكتاب الشيخ رمضان». وهي أسماء لمواقف للحافلات في القاهرة، وبالتالي ترك شعبان عمله القديم.
ذاع صيت شعبان عبد الرحيم بأغنية «أنا بكره إسرائيل» المستوحاة من أحداث الانتفاضة الفلسطينية وأخذت الأغنية ضجة إعلامية كبيرة في لبنان والوطن العربي، وأيضاً عالمياً.
وكان شعبان مهتماً بالشؤون السياسية في أغانيه، حيث إنه غنى لليمن «أنا بحب اليمن» عندما اشتعلت الأحداث هناك، كما غنى «أنا بحب السيسي» عندما تمت الإطاحة بالإخوان عقب 30 حزيران، وغنى «أمير المجرمين» التي سخر فيها من تنظيم داعش وانتقد فيها أعماله الإرهابية، تلقى تهديداً بالقتل من داعش عام 2015 بسبب هذه الأغنية.
وكان شعبان قرر منذ 11 عاماً كتابة مذكراته التي أملاها على شاعره الخاص إسلام خليل في كتاب يريد أن يصدره حتى يستفيد من خبرته ومسيرته الفنانون الجدد، خصوصاً من أبناء مناطق الشرابية وشبرا وقليوب وميت حلفا.
شعبان عبد الرحيم كان يرتدي بدلات غريبة المظهر ويتعرض للكثير من الانتقادات بسبب ذلك، وفي إحدى المرات قال عن عدم اهتمامه بمظهره إنه: «رجل، والرجل لا يعيبه شكله».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock