الأولى

بطاقة الغاز «الذكية» اليوم على طاولة الحكومة.. والقادري: إصلاح القطاع العام بآليات جديدة … خميس للعمال: هوية اقتصادنا اليوم هي ما يخدم المواطن

| محمود الصالح

أكد رئيس مجلس الوزراء عماد خميس أن غلاء الأسعار ليس بسبب ارتفاع سعر الصرف فقط بل بسبب صعوبة الاستيراد وقلة المواد واحتكار بعض التجار لهذه المواد، مؤكداً أن الحكومة أدركت هذه المعطيات واتخذت مجموعة من القرارات في جميع المجالات ولولا هذه القرارات لكان الوضع أصعب مما هو عليه بكثير.
وخلال اللقاء المفتوح الذي جمعه أمس مع أعضاء المؤتمر السابع والعشرين للعمال أشار خميس إلى إجراءات حكومية نوعية لتصليب صمود المواطنين وإيجاد الحلول المتاحة لكل العقبات التي تعترض توفير سبل المعيشة للمواطنين ومنها حل مشكلة تطبيق البطاقة الذكية في توزيع مادة الغاز التي ستكون الموضوع الرئيس على طاولة الحكومة في اجتماعها اليوم بحضور الفنيين المعنيين بهذا الموضوع.
وبين خميس أن هوية الاقتصاد السوري هي كل ما يخدم المواطن السوري، وأي نظرية تخدم هذا المواطن سيتم تبنيها.
وأوضح خميس أن الحرب على سورية مع نهاية عام 2018 شهدت تحولاً نوعياً نتيجة الانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري وصمود الاقتصاد الوطني فتحولت دول العدوان إلى الحرب الخامسة وهي الحرب الاقتصادية التي تستهدف لقمة عيش المواطنين وتمثل ذلك بالضغط على عملية وصول المشتقات النفطية لأنها المحرك الأساسي لجميع مناحي الحياة.
خميس أضاف: انعكست هذه الحرب الجديدة في العام الماضي بشكل واضح على الجانب الاقتصادي وعلى الليرة، موضحاً أنه لم يعد التقدم الذي حقق في عامي 2017 و2018 بالمستوى نفسه في العام الماضي وحدث بطء في العملية التنموية نتيجة الهجمة على الليرة والتحريض على الدولة السورية إضافة إلى زيادة متطلبات العمل من خلال عودة أكثر من 4 ملايين مهجر إلى أعمالهم.
وعن موضوع الغاز المنزلي أكد خميس أنه سيكون محور اجتماع الحكومة اليوم ومعالجة الخلل الذي حصل في توزيع ما هو متوفر لدينا من المادة وهي تصل إلى 50 بالمئة من حاجتنا من الإنتاج المحلي ومثلها من الاستيراد.
وأكد رئيس الاتحاد العام جمال القادري أن هناك قضايا إجرائية على الحكومة أن تعالجها تتعلق بالوضع المعيشي ومنها تطبيق التعويضات الملحقة بالرواتب على الراتب الحالي، إضافة إلى العمل على إصلاح القطاع العام بآليات جديدة والحفاظ عليه كونه يشكل ضمانة وطنية، مشيراً إلى وجود مؤشرات غير مستحبة في خطوات التشاركية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock