سورية

الأردن تنفي أطماعها في التمدد خارج حدودها

شدّد وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام والاتصال، الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية محمد المومني، على أن الأردن ليس لديه أي أطماع في التمدد خارج حدود الدولة الأردنية، قائلاً: «إن أي أنباء عن هذا الموضوع هي مجرد سباحة في الخيال». وأكد المومني بحسب صحيفة «العرب اليوم» الأردنية، تعقيباً على أنباء تم تداولها في وسائل إعلام ومواقع التواصل الاجتماعي حول تغيير خرائط وحدود إقليمية ودولية في المنطقة، أنه لا نيّات لدى الأردن للتوسع والتمدد على حساب دول الجوار. وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية: «إننا نقدر ونحترم دول الجوار، ولا نسعى إلا إلى استقرارها والحفاظ على حدودها آمنة مستقرة»، معتبراً أن الحفاظ على البيت الأردني الآن يعتبر الأولى في الرعاية.
وتابع المومني: «إننا ننظر لدورنا الإقليمي على أنه دور تكاملي مع الدول الشقيقة ومصلحتنا الإقليمية في ترسيخ الأمن الإقليمي، كما أننا نحترم سيادة الدول ونأمل في الحفاظ على سيادتها وضبط حدودها»، في إشارة إلى سورية والعراق من دون أن يسميهما، في تناقض مع مواقف متكررة اتخذها الأردن فيما يتعلق بفتح حدودها مع سورية لتمرير السلاح للمجموعات المسلحة، كما يستضيف الأردن على أراضيه العديد من تلك المجموعات التي تعهدت واشنطن سابقاً بتدريبهم وإعطائهم المزيد من السلاح، للسعي إلى نشر الفوضى وضرب الاستقرار في سورية، وخصوصاً أن الكثير من العائلات السورية في المنطقة الجنوبية تربطهم قرابة قوية مع عائلات أردنية، فكان من الحري بعمّان أن تلعب دور المهدئ بدل تأجيج الأوضاع في الجنوب السوري، في حال أرادت فعلاً ترسيخ الأمن الإقليمي.
أ ش أ

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock