المقداد لوفد برلماني تونسي: نتعرض للإرهاب نفسه

| وكالات

أكد نائب وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد أن «سورية تتعرض للإرهاب نفسه الذي تتعرض له تونس بهدف تفتيتها وإضعاف دورها القومي في دعم القضية الفلسطينية والتصدي لإسرائيل ولأطماعها في المنطقة».
حديث المقداد جاء خلال استقباله أمس وفد نواب الجبهة الشعبية للأحزاب الوطنية التونسية برئاسة النائب عبد العزيز بن الحبيب القطي عضو مجلس نواب الشعب التونسي، وفقاً لما نقلت «سانا».
من جانبه قال القطي: إن «زيارة هذا الوفد إلى سورية تمثل رسالة للقيادة وللشعب السوري بأن الشعب التونسي يقف إلى جانب سورية».
وأوضح أن قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين كان خطأ تاريخيا من جانب القيادات التونسية السابقة، مشيراً إلى أن نواب الجبهة الشعبية للأحزاب الوطنية يعربون عن تضامنهم مع سورية في وجه الحملة الإرهابية التي تسعى للنيل من صمودها.
وعبر أعضاء الوفد عن أسفهم أن بعض المواطنين التونسيين قد غرر بهم وأرسلوا لقتل السوريين بدل أن يقف التونسيون في وجه كل ما يهدد أمن واستقرار سورية.