5.4 مليارات ليرة قيمة آليات ومواد مسروقة وتخريب في «الطرق والجسور»

| الوطن

كشف مدير الشركة العامة للطرق والجسور لـ«الوطن» عن القيمة الإجمالية للأضرار المباشرة التي تعرضت لها، حيث بلغت 5.4 مليارات ليرة سورية، تشمل سرقة آليات ومواد وتخريب، على حين بلغت قيمة الأضرار غير المباشرة 5.7 مليارات ليرة على مستوى الشركة، نتيجة الأعمال الإرهابية، إضافة إلى 11 شهيداً و9 إصابات و9 مخطوفين من العمال في مختلف فروع الشركة، وتضرر 12 مبنى بشكل جزئي، و4 مبان بشكل كامل، كما طالت الأضرار 586 آلية في مختلف الفروع بين سرقة وتخريب.
وأشار إلى أن الشركة نفذت أعمال بقيمة 4.8 مليارات ليرة خلال الربع الأول من العام الجاري (2018) من إجمالي الاعتماد المرصود البالغ 14.4 مليار ليرة، بنسبة 145 بالمئة للربع الأول و33 بالمئة من خطتها للعام 2018.
ولفت بركات إلى أن أبرز مشروعات الشركة للعام 2018 تتركز على التحويلات الطرقية في مدينة دير الزور وترحيل أنقاض المدينة إضافة إلى تحويلة الحفة ومحلق جبلة الشرقي ودوار الشيخ صالح العلي ومشروع عقدة الديماس وعقدة الشريعة في حماة وطريق السلمية حمص وطريق حماة السلمية وترحيل أنقاض مدينة الزبداني ومدينة داريا وصيانة طريق طرطوس الدريكيش ومشروعات متعددة ضمن مدينة حلب وصيانة شوارع متفرقة ومتابعة وتشطيب البرج السكني بطريقة القالب المنزلق.
وأشار إلى بعض المشروعات المتوقفة منها طريق الضمير أبو الشامات ومشروع الربط الشمولي وطريق إعزاز عفرين وصيانة طريق حلب الرقة القديم وصيانة طريق الباب منبج جرابلس وتحويلة الحولة، لافتاً إلى أن آليات الشركة مؤهلة للقيام بالأعمال الموكلة إليها وتمتلك 13 مجبولاً إسفلتياً و14 مجبلاً لإنتاج المجبول البيتوني والمنتجات البيتونية و3 مراكز لإنتاج البيتون مسبق الصنع والإجهاد و15 مركزاً لإنتاج الحصويات و13 آلية ومعدات نوعية لتنفيذ الأعمال النوعية.
وبيّن بركات من جانب آخر أن الشركة هي الوحيدة في سورية التي تمتلك قالباً منزلقاً لتنفيذ الصوامع والمنشآت المشابهة وقد باشرت العمل في ضاحية الديماس لتنفيذ البرج السكني بتقنية القالب المنزلق.