شؤون محلية

معاناة من نقص الأدوية والمواد وزيادة التكاليف! … أكثر من نصف مليون خدمة يقدمها مشفى الباسل بطرطوس في أربعة أشهر.. ولكن!!

| طرطوس- الوطن

رغم وجود نقص في الأدوية والمواد الطبية، ورغم تحميل المرضى معظم تكاليف المواد المتعلقة بالعمليات الجراحية (قلبية-عظمية-عصبية..) مازال مشفى الباسل بطرطوس حتى الآن ملاذ الفقراء من سكان المحافظة وزوارها بسبب التكاليف والأجور الباهظة التي تتقاضاها المشافي الخاصة لقاء الدخول إليها والمعالجة فيها.
وهنا نشير إلى أن الشكاوى التي تصدر عن بعض المرضى المراجعين لمشفى الباسل تعود لعدة أسباب أولها أنهم على قناعة بضرورة أن تستمر الدولة بتقديم الطبابة الإسعافية والعلاجية مجاناً للمواطنين تنفيذاً لنص الدستور، وثانيها عدم قدرة الكثير من المرضى على دفع أي مبلغ بسبب فقرهم ومعيشتهم الصعبة، وثالثها عجزهم التام عن اللجوء للمشافي الخاصة في حال وجود أي تقصير من مشافي القطاع العام تجاههم، من هذا المنطلق وغيره يطالبون بالمزيد من دعم الدولة للمشافي العامة كي تتمكن من الاستمرار في تقديم الخدمات والمعالجات الطبية وخاصة لغير القادرين على الدخول لغيرها كما يطالبون وزارة الصحة بتسريع إجراءات تأمين الأدوية الإسعافية وغير الإسعافية لهذه المشافي بمن فيها مشفى الباسل الذي يعاني النقص منذ بداية العام الجاري وحتى الآن والذي يتم ترميم الإسعافي منه من بعض المتبرعين.
مدير عام المشفى الدكتور اسكندر عمار أكد أن المشفى يؤدي دوراً مهماً ويقدم خدمات كبيرة للمراجعين رغم ازديادهم والضغط الكبير على المشفى وأوضح أن الإدارة تعالج كل الصعوبات التي تواجهها موضحاً أنه لا توجد أي أجهزة معطلة في المشفى وقال: منذ بداية العام وحتى الآن راجع قسم الإسعاف 43313، والعيادات 48322، وتم إجراء 10826 عملية جراحية و324366 تحليلاً مخبرياً و73529 صورة أشعة ووصل إجمالي خدمات المشفى إلى 532867 خدمة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock