ثقافة وفن

الشهيد الإعلامي ثائر شمس الدين العجلاني

مواليد شام 8 آذار عام 1981. هو الولد البكر لوالديه. والده شمس الدين العجلاني الصحفي والكاتب. والدته المهندسة هدى الحمصي عضو مجلس الشعب الأسبق والسفيرة السابقة وعضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي. أشقاؤه الكاتب القصصي زاهر العجلاني – وهيا العجلاني. أولاده جاد – تيم. درس في كلية الحقوق في بيروت ودمشق. اتبع العديد من الدورات في مجال الإعلان والإعلام …

أكمل القراءة »

أيمن زيدان عراب الدراما السورية … أمية ملص لـ«الوطن»: لا أخضع لأي مزاج تفرضه عليّ شركات الإنتاج

| وائل العدس ولدت في دمشق عام 1971، والدها كاتب ومخرج ووالدتها باحثة موسيقية، تخرجت في المعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل عام 1992، قبل أن تحترف التمثيل وتقدم ما يقارب مئة عمل في السينما والدراما. من أهم أعمالها «باب الحارة» و«الجوارح» و«يوميات مدير عام» و«الخوالي» و«الملك لله» و«حمام القيشاني» و«على حافة الهاوية» و«الشام العدية» و«الخبز الحرام» و«الدبور» و«زمن البرغوت». …

أكمل القراءة »

«بوق طائر التّمّ» وبحث عن حكايات ساحرة للأطفال

| سارة سلامة لويس طائر تمّ بوّاق، شأنه شأن بقية أفراد أسرته. ولكنه خلافاً لإخوته وأخواته الأربع، لا يستطيع التبويق. وهو -في الواقع- لا يستطيع إخراج أي صوت. وبما أنه لا يستطيع التبويق بحبه، فإن البجعة الجميلة «سيرينا» لم تعره أي انتباه على الإطلاق. حاول «لويس» كل شيء استطاع التفكير فيه ليكسب حبّ «سيرينا» – حتى أنه ذهب إلى المدرسة …

أكمل القراءة »

بوابة الأمل مفتوحة لمستقبل تشكيلي واعد … المعرض الأول لفناني الوورك شوب في المركز البصري خلاصة الفضاء الحواري

| سوسن صيداوي افتتحت بوابة لأمل كبير، لفن واعد سيكمل الرسالة، وهذه المرة لم يكن خلف البوابة عمل الأستاذ، بل ما قُدم من أعمال فنية هي لطلبة أو خريجين من شباب كلية الفنون الجميلة الذين سيكونون علامة فارقة في الفن التشكيلي والتصوير والنحت والحفر المطبوع، وخاصة بعدما قام مركز الفنون البصرية باحتوائهم والعمل معهم ضمن منظومة حوارية فيها الكثير من …

أكمل القراءة »

«عيد التلفزيون»

| يكتبها: «عين» أفضل ما فعلته قناة سورية دراما! أفضل شيء عملته قناة سورية دراما أنها أخرجت جهاز العروس من «السَبَتْ» الموجود في صدر البيت، أي صندوق الجهاز، وهو هنا، مكتبة الأشرطة التي يمكن أن يؤلف عليها أي كاتب محترف أكثر من عشرين مسلسلاً، وكل مسلسل بعشرة أجزاء! عرضت قناة سورية دراما الكثير من أعمال الأبيض والأسود، ومن دون أن …

أكمل القراءة »

الموت بشرف

| د. نبيل طعمة  ونحن نحاول بناء الحياة والدفاع بكل ما أوتينا عنها والتمتع بجمالها وحمايتنا لها، ليكن ذلك، حيث تفرضه ضرورات الاستمرار فيها، لذلك أجدني أدعوكم مباشرة لهزم الخوف، فليس أمامنا سوى الانتصار، فالشعور بالخوف، إن لم يقاوم بالإرادة الحية، يؤدِ إلى النهايات السلبية والسيئة، ومن ثم إلى الموت الذي لا قيامة لنا بعده. لأن شعوبنا تؤمن بقدرية الموت، …

أكمل القراءة »

الفساد هو التخريب.. فهل نحن نخرب؟ … مراد شاهين لـ«الوطن»: لا يوجد من يرفض أو يفرض اسماً… هناك قانون وأطر وأسس قانونية

| وائل العدس قبل عام واحد فقط، أصبح مديراً للمؤسسة العامة للسينما خلفاً لمحمد الأحمد وزير الثقافة الحالي، وهو من السينمائيين الشباب الذين درسوا الفن السابع أكاديمياً في التشيك بتخصص إدارة إنتاج. قبل عشر سنوات، تخرج مراد شاهين في أكاديمية العلوم السينمائية والتلفزيونية في براغ، وقد عمل في العديد من شركات الإنتاج التشيكية خلال مراحل الدراسة، وعمل بصفة مدير مديرية …

أكمل القراءة »

غورو ودخوله إلى دمشق .. ماذا فعل الوجهاء صوناً لأعراضهم وحماية لمدينتهم الخالدة؟

| غفران الناشف هناك قول درج على ألسنة كثير من الناس، وهو أنه عندما دخل الجنرال غورو دمشق في أيلول عام 1920، وعند مدخل سوق الحميدية الغربي، جاء أعيان دمشق، ففكوا الخيل من عربته، وجرّوا العربة عوضاً عن الخيل، بالحقيقة هذا القول يشبه من يقرأ الآية الكريمة: (ولا تقربوا الصلاة..) ويتوقف عندها. فقد ذكر لي حفيد أحد المجاهدين ممن قاتلوا …

أكمل القراءة »

حبل الكذب

| د. اسكندر لوقــا ثمة نماذج بين بني البشر يصعب على المرء، أحياناً، أن يدرك سرّهم، وحين يكشف الغطاء عن السر، ويظهرون على حقيقتهم، يكتشف أحدنا كم كان مخدوعاً كما لو كان يمشي بحثاً عن بحيرة ماء وراء سراب، وغالبا ما يكون أحد هؤلاء من بين من يعتقدون أنهم فوق البشر، ومن هذا المنطلق يتصرف كما كان الأسياد يتصرفون في …

أكمل القراءة »

التربية تكرم الفائزين بمسابقة الرسم «ألوان وأفكار» … هزوان الوز: رسوم الأطفال ليست بحاجة إلى وسيط أو مترجم.. هي لغة عالمية ونوافذ مفتوحة على العالم

| سارة سلامة لأنهم يشكلون المعنى الحقيقي للحياة ببراءتهم وعفويتهم.. ولأن قلوبهم البيضاء لا تعرف معنى الحزن.. ولأن الألوان عندهم لها طابع عفوي مميز لا يخضع غالباً إلى قواعد التشكيليين، وفي هذا الوقت الذي تمرّ به سورية كان لا بدّ من فسح المجال أمام الطفولة لتطلق العنان لكل ما يجول في داخلها وتخرج من حالة الحرب والدمار، وهذا يتطلب منا …

أكمل القراءة »