الرئيسية | ثقافة وفن (صفحه 30)

ثقافة وفن

البناء العربيّ

| د. نبيل طعمة  وصل إلى درجة الهشاشة، وغدا هشيماً يتقبل مستصغر الشرر، وبشكل خاص حضوره الإسلامي الذي أخذ يتناوله القاصي والداني، يتهمه بالإرهاب والتشدد، ويدعو إلى محاربته أينما وجد، فإذا تحدثنا وآمنا أن هناك حرباً على الإسلام، فهل اتجهنا للإجابة عن السؤال: لماذا هي كائنة عليه؟ والحقيقة التي ينبغي على جميعنا الاعتراف بها، أنَّ الواقع ضعيف نتاج مديريه الذين …

أكمل القراءة »

«الرسام» هذا لقبه منذ كان طفلاً … بدوي: الحصان المكسور يمثل مدينتي حلب التي طالتها الرماح ورفضت الاستسلام

| سارة سلامة بشير بدوي رسام سوري ابن مدينة حلب الشهباء هذه المدينة الولادة للّفن والموسيقا ولكل ما هو جميل، فلبيئة حلب خصوصية ولا شكّ أنها أورثته من جمالها وإبداعها، فكل جزئية فيها ساعدت بتكوين ملامح شخصيته، المنزل، والحارة، والشوارع، والأبنية القديمة، الأسطح والأقبية، حتى بيت جدته القديم وخيوط الشمس الأولى التي يتلقفها في صباح كل يوم جديد، لطالما تركت …

أكمل القراءة »

«بترا» بعد «السوناتا الأخيرة» و«سليمى» … حسام شراباتي: مشروع دعم سينما الشباب متطور

| عامر فؤاد عامر يبقى للطموح في سورية لغته الخاصة، من خلال مجالات إبداعية كثيرة، واليوم لنا هذه الوقفة في ميدان السينما، وولادة مخرج شاب يبحث عن بصمته الخاصة في خطواته الأولى، التي أثبتت تميزها بين أفلام المشروع الذي أطلقته المؤسسة العامة للسينما، في دعمها لتجارب الأفلام القصيرة للشباب. المخرج «حسام شراباتي» وبعد إنجازه فيلمين قصيرين، ضمن هذا المشروع، وبعد …

أكمل القراءة »

عبد الرحمن الكواكبي … استبداد الجهل واستبداد النفس

كانت حياة الكواكبي قطعة من حياة أمَّته، أحبَّ الناس فأحبوه، وكان جديراً بذاك الحبّ، لم يعرف اليأس أو القنوط يوماً، رغم كل الأذى الذي تعرض له في ماله وحرّيته، كان دائم التفاؤل يحدوه الأمل بمستقبل مشرق حرّ تسوده القيم الإنسانية، نبراسه في ذلك تاريخ عربيّ مشرق وحضارة علميّة مدنيّة تمثّلها في الغرب المتحضّر. وضمن خطة وزارة الثقافة في التوعية وتسليط …

أكمل القراءة »

قيس وسيف يستذكران الذكرى الرابعة لوفاة والدهما … محمد الشيخ نجيب.. رحلة ناجحة ورحيل مبكر

| وائل العدس أربعة أعوام مرت على رحيل الممثل والمخرج محمد الشيخ نجيب عن عمر ناهز الـ59 سنة قضى أكثر من نصفها في الساحة الفنية. السرطان الذي نهش أجساد كثير من المبدعين بمختلف المجالات، كان حائلاً من دون أن يكمل شيخ نجيب حياته، فخطفه القدر بعمر مبكر تاركاً وراءه إرثاً فنياً عظيماً، علماً أنه قضى أيامه الأخيرة متنقلاً بين دمشق …

أكمل القراءة »

مرضى حقيقيون

| د. اسكندر لوقا  من الأمراض الشائعة في يومنا الحالي، لا في عصرنا الحالي فقط، ما يسميه علماء النفس والاجتماع مرض التضخم، بمعنى تضخيم الذات بلا مبرر سوى في نظر صاحب المرض. حين يصاب المرء بهذا المرض عادة، وبفعل إرادي من طرفه، يكون كمن سمح لعدوه بمهاجمته في عقر داره، ومن المؤسف أن بات هذا المرض اليوم خصوصاً، انعكاساً لسلوك …

أكمل القراءة »

القصة وما فيها في الإذاعة والتلفزيون

| يكتبها: «عين» «بوزات» ضرورية للكتابة! لم أعد أطيق الكتابة. أتعرفون لماذا؟ لأني اعتدت الكتابة، وأنا أدخن أو أشرب الشاي أو القهوة، وأحياناً أكتب وأنا في المقهى، أي باختصار تعودت أن أكتب في طقوس محددة، وأنا أظن أنني كاتب طويل عريض، فإذا بي أقل من «العرض حالجي» كما يتصور السادة الدفيعة!! المهم، احتجت مرة (1994) لتدقيق نص طويل بحدود 50 …

أكمل القراءة »

المركز الوطني للفنون البصرية… فضاء سوري لجميع الإبداعات الفنيّة … غياث الأخرس لـ«الوطن»: المركز مفتوح لكلّ الشباب لكننا نراعي شرط الجودة فلا نعيد إنتاج المُنتج

| عامر فؤاد عامر يعدّ رائد فنّ الحفر المطبوع في سورية، وهو الأبّ الحقيقي لانتشار هذا الفنّ وتدريسه وإطلاق الأسماء التي عنيت بهذا الفنّ وعملت في ميدانه. درس في مصر وفرنسا وإسبانيا، وتفرّغ لهذا الفنّ في سورية منذ أكثر من نصف قرنٍ من الزمن. فكان رئيس شعبة الحفر والطباعة ما بين عامي 1964- 1978 في كليّة الفنون الجميلة في دمشق. …

أكمل القراءة »

فخري البارودي لأم كلثوم: الله يبليكي بحبي

| شمس الدين العجلاني نحن السوريين نشأنا في حضارة تميزت بثقافتها وإبداعها وتنوعها وتلون الشخصيات المبدعة والقادمة من كل بقاع الدنيا لتصهرها سورية في بوتقة عشقها وليخرج منها مبدعون في أنواع الفنون كافة، وفي الزمن الجميل يطرب المرء لكل وتر أو حنجرة تغرد لحناً يصدح بكلمات ساحرة وموسيقا تدخل في كنه الروح البشرية وتحلق بها في فضاء حالم. ولم يكن …

أكمل القراءة »

عجلة التطور في الحركة التشكيلية السورية تسير ببطء … طاهر البني لـ«الوطن»: استطاعت الحركة الفنية في سورية أن تنهض بأجنحة قوية

| سوسن صيداوي لم يتمكن فنانو حلب من المشاركة في المعارض السنوية.. التي اقتصرت على نتاج المقيمين في دمشق والمدن الآمنة. الحالة ليست عبثية ولا تأتي من فراغ ولا تمر مرور الكرام، ففي وجودها هناك أسباب وركائز تدفعها للوجود ومن ثم للاستمرار. وإلى اليوم حلب.. المدينة المعشّقة بعبق الحضارات المتعاقبة التي ستبقى حاضرة بما يدور بأماكنها من أزقة ومساجد وكنائس …

أكمل القراءة »