ثقافة وفن

متى نستيقظ؟

د. نبيل طعمة : من أحلامنا المعيشة التي أخذتنا للتعايش مع مكابدات التشظي المتوالدة نتاج وصولنا إلى سن اليأس الوطني المسؤول الأول والأخير عن حدوث مجموع التمزقات الفكرية، التي أحدثها زمن الحرب الشعواء وطفو رؤى لا تمتلك من القيم الثورية سوى عناوينها، ليقع في أشراكها جميع أصحاب الطموحات التجريبية، ليظهر من خلالها تيه التشتت المعزز للفردية، جريان البحث عن الهوية، …

أكمل القراءة »

الإستراتيجية الأميركية في الشرق الأوسط من إيزنهاور إلى بوش وأوباما إستراتيجية متصلة لا تتغير

إسماعيل مروة : تنقسم الدراسات التي تتناول السياسة الأميركية في الشرق الأوسط والعالم إلى قسمين، الأول يتناول السياسة الآنية المتحركة المتغيرة كل يوم، ويقوم بها الإعلاميون المحللون الذين يركضون لاهثين وراء كل تصريح أو قول أو سياسة للاستنتاج، وهذا الصنف تكتظ به مجتمعاتنا، وكل يوم يولد فهيم في قراءة السياسة الأميركية.. الثاني يتناول الخطط والإستراتيجيات التي تحكم السياسة الأميركية، وهذا …

أكمل القراءة »

بين النقد البنّاء والهدّام … الابتعاد عن الهوى والتعصب والأحكام المسبقة والتجرد والإنصاف

وائل العدس : من المتعارف عليه تاريخياً أن كلمة «النقد» استعملت بمعنى فَرز الدراهم والدنانير؛ لبيان الصحيح والزَّائف منها، وتلك مهارةٌ يختصُّ بها الصيارفة، ثم انتقلَت إلى نقد أخلاق الناس وعاداتهم، وبيان ما يتحلَّون به من كريم الصفات، وما يعاب على أحد من السلوك، ثم اتسع اللفظ حتى شمل مجالاتٍ عديدة. والنقد العلمي هو دراسة الأعمال وتفسيرها وتحليلها وموازنتها بغيرها …

أكمل القراءة »

يؤلف عملاً ويخرجه واسمه لا يثبت في الإعلانات وعند العرض!! … عدنان عبد الجليل لـ «الوطن»: يتكرر حذف اسمي من عملي ويوضع اسم آخر أو آخرون!

عامر فؤاد عامر : عندما يخلص الفنان لعمله سيجعل من هذا العمل المُنتج وليداً وبعداً له، يخاف عليه من أي تشويه أو خدش، ولكن عندما تتكرر الاعتداءات والتمددات على العمل الإبداعي لا بدّ للفنان أن يعتذر لنفسه على الأقل عن التعب الذي يذهب إلى غيره دون تقدير، ومعتذراً من الحالة الإبداعيّة بالعموم لأنّها جعلت من العشوائيين حالة أصبح من الصعب …

أكمل القراءة »

الاستوديو الزجاجي.. وشرطة المرور!

يكتبها «عين» : انتبه صديقنا «أبو متعب» إلى إحدى لقطات التلفزيون التي تظهر من الاستوديو الزجاجي في فترة البث المباشر من دمشق.. وأبو متعب، كما تعرفون، هو صحفي أطلقنا عليه هذا اللقب لكثرة تدخله بما حوله، فهو لا يسكت عن غلط، ولسانه لايرد إلى حلقه إلا عندما يأكل سندويشة «الشيش طاووق» التي يحبها! المهم أن «أبا متعب»، وصل إلى المقهى …

أكمل القراءة »

الخطأ عمداً ..

د. اسكندر لوقا : من البديهيات في الحياة أن ترتكب أخطاء عن قصد أحياناً، وأحياناً أخرى عن غير قصد. هذه الحالة تنطبق، من حيث المبدأ، على المجتمعات كافة كما تنطبق على الأفراد كافة. ومن البديهيات أيضاً أن يكون جزاء الخطأ المرتكب عمدا مختلفا عن جزاء الخطأ المرتكب عن غير عمد، ليس حسب منطق القانون، بل أيضاً حسب المنطق الجمعي العام. …

أكمل القراءة »

«أتمنى إذا خسرت ثروتي ألا أخسر جمالي وأناقتي» … صباح في الذكرى الأولى لرحيلها.. بأغنياتها دخلت إلى كل بيت.. وبإنسانيتها وشفافيتها تربعت على كل قلب

وائل العدس : قبل خمسة أيام مرت الذكرى الـ88 لولادة الفنانة اللبنانية صباح الملقبة بـ«الشحرورة»، وبعد عشرة أيام تمر ذكرى وفاتها الأولى. رغم تقدمها في السن، رفضت أن تشيخ وأن تعتزل الغناء، واستمرت في إجراء المقابلات والمشاركة في الاحتفالات الفنية، ومن آخر أغنياتها «شو فيها الدني» التي تم تصويرها بطريقة الفيديو كليب. وكانت صباح رمزاً للأناقة، وعرفت بشعرها الأشقر الغزير …

أكمل القراءة »

اقتبس هذا الفيلم من الرواية الشهيرة «الأسود والأزرق» … «كفى».. متى يحين الوقت للنطق بحكم الإعدام على الظلم؟

ديالا غنطوس : طاقة الإنسان على الاحتمال عظيمة جداً، لكنها تصل في نهاية المطاف إلى مكان حيث يطفح الكيل، ولا تعود للإنسان أي قدرة على تحمل المزيد من الألم، فيخرج عن صمته ليقول كفى في وجه العالم بأجمعه، ويثور على واقعه الذي عايشه وتجرع بؤسه لأعوام لا تنتهي، ليتحول من خاضع.. مستكين، إلى كتلة من الإرادة والجبروت، لا تمنعه كل …

أكمل القراءة »

الطرافة والغرابة في سيرة حياة حسني الزعيم

شمس الدين العجلاني : نقرأ في صفحات التاريخ، وتروي المطبوعات من كتب وصحف ومجلات مواقف لا بد من التوقف عندها في سيرة حياة حسني الزعيم الرئيس السوري الأسبق وقائد أشهر انقلاب عسكري في سورية. اشتهر حسني الزعيم في فترة حكمه لسورية عام 1949م والذي استمر قرابة مئة وسبعة وثلاثين يوماً بالعديد من التصرفات الغريبة والمضحكة في آن واحد… أقرباؤه، أصدقاؤه، …

أكمل القراءة »

للممثل دور في تهذيب الطفل المتلقي وتعليمه … ميسون أبو أسعد لـ«الوطن»: تستهويني سِيَرُ الملكات في التمثيل والنص الكوميدي المتماسك

عامر فؤاد عامر : كان المسرح ركيزة قوية في انطلاقتها الفنية، وبقي علامة فارقة في تجربتها، وخاضت أعماله تجارب محلية، وتقليدية، وأخرى خارج البلد ذات طابع تجريبي، ومعاصر، ومن هذه المسرحيات نذكر «السقوط» عام 2011 مع الفنانين «دريد لحام» و«عمر حجو»، و«هجرة أنتيجون» 2005 من إخراج وتأليف الفنان «جهاد سعد»، و«the guardian angel – الملاك الحارس» للمخرج «Nullo Faccini» عام …

أكمل القراءة »