ثقافة وفن

الإنسان من الذات إلى المجتمع والحياة … كتاب يرفد القارئ بطاقة إيجابية تجعل نظرته إلى الحياة جديدة

| سوسن صيداوي الإنسان كائن اجتماعي بالطبع وبالفطرة. لا يمكنه بأي حال من الأحوال أن يبقى وحيداً وغريباً عما يدور حوله في مجتمعه، ومن ثم ما يدور في حياته هو انعكاس لعلاقاته الاجتماعية التي تمر بأنماط من العلاقات تترواح بين مدّ وجزر، استقرار واضطراب، هدوء وفوضى. لكنّ هذا التذبذب نتاج عملية طبيعية تكون حافزاً له على الاستمرار في المضي برسالته، …

أكمل القراءة »

الشهرة ما لها وما عليها

| د. اسكندر لوقــا في كتابه «نار وغضب» يذكر مؤلف الكتاب مايكل وولف أن مساعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب سام نونبرغ سأله: لماذا تريد أن تصبح رئيساً للجمهورية؟ فأجابه ترامب: سأصبح أكثر الرجال شهرة في العالم! وبطبيعة الحال، فإن مثل هذا الطموح مشروع، ومن حق كل إنسان يجد في نفسه الكفاءة ليكون مشهورا في بيئته أو خارجها، أن يسعى للشهرة، …

أكمل القراءة »

لحم كتافي من خير سورية وأعترف بفضلها … مي حريري لـ«الوطن»: دمشق ما زالت متوهجة وحصينة وصامدة.. وأستمد قوتي من خبرتي في الحياة

| وائل العدس استطاعت النجمة اللبنانية مي حريري جذب الأنظار إليها، بعد أن اختارت الغناء كمسار جديد لإطلاق نجوميتها، حيث جاءت إطلالاتها الفنية، كمادة دسمة ساهمت في توسيع دائرة انتشارها. أحبت الغناء وتميزت بصوت قوي وفريد من نوعه وشجعها من حولها على الغناء بعد أن أظهرت موهبة غنائية منذ صغر سنها وكبر معها. انطلاقتها الفنية بدأت من خلال أغنية «حسهر …

أكمل القراءة »

«الزائر الغريب».. جديد المسرح القومي في الحسكة … «رمزية مبسّطة ودرس بليغ» للكبار قبل الصغار في التماس المباشر مع واقع اليوم

| الحسكة – دحام السلطان العمل المسرحي «الزائر الغريب» هو جديد المسرح القومي في الحسكة، وهو العمل الذي تزامن عرضه وللمرة الأولى لفرقة المسرح، كنتاج فني مع فعاليات مهرجان الحسكة الثقافي الأخير احتفاءً بيوم وزارة الثقافة، وهاهو يعود اليوم من جديد ليفترش خشبة مسرح الثقافة بمدينة الحسكة على مدار أيام الأسبوع الفائت. والعمل في حقيقته ومن دون مقدّمات كان قريباً …

أكمل القراءة »

قصور سادت ثم بادت .. حين حُكِمت دمشق من ضفة بردى

| شمس الدين العجلاني تضم دمشق العديد من الأحياء العريقة والأسواق والخانات والمساجد والكنائس والمدارس والشوارع المرصوفة والقلعة والسور الروماني والقصور للحكام والأعيان، منها ما اندثر ومنها لم يزل شاهداً على تاريخ مدينة عريقة عتيقة ولدت قبل التاريخ لتكتب التاريخ. العديد من معالم دمشق القديمة تعرض للتدمير بفعل الزلازل والحروب والإنسان، تتحدث المصادر التاريخية عن قصور الملوك والسلاطين والأمراء والحكام …

أكمل القراءة »

إحدى وظائف الفن هي تثقيف المتلقي بطريقة ممتعة … قصي قدسية لـ«الوطن»: أنا لست متعالياً ولكني لا أغامر وأؤمن أن فرصتي ستأتي

| سوسن صيداوي ركيزة ثقة الثقافة. في خضم الاستسهال والبلوغ السريع للأهداف، مع سلوك الأمور المعوجة في الوصول، أصبحت العادة دارجة، لإثبات النفس وتسليط الضوء على الاسم في نيل الشهرة. لكن هذه الأفكار المعتنقة للكثيرين هي مرفوضة وبشكل قاطع من البعض الآخر والذين هم قلة أمام التحديات. ومن قلة البعض هناك اسم موروث وله في الثقافة والركيزة الفنية الثابتة ما …

أكمل القراءة »

لم يبتعد عن أسلوبه المتميز والمتنوع .. فاضل زكريا لـ«الوطن»: واجب الفنان أن يفكر لینقل الواقع للآخرين بصدق

| وائل العدس – تصوير طارق السعدوني اختتم الفنان التشكيلي فاضل زكريا معرضيه في مقري الجمعية الشركسية بحيي ركن الدين بدمشق وقدسيا بريف دمشق، قدم خلالهما أعمالاً تتحدث عن قرى الجولان المحتلة وخاصة قريته «عين زيوان» التي دمرها العدو لتبقى حاضرة في قلوب أبنائها. دمشق القديمة والحديثة والقرية والطبیعة والمرأة والنزوح والمعاناة والقنیطرة هي المواضیع التي جسدها أيضاً في معرضه الذي …

أكمل القراءة »

الحديث بالحديث يذكر

| إسماعيل مروة أحسد ذلك الذي يتحدث عن الفساد ومقاومته ومحاربته، وهو منغمس في الفساد بتمامه، حيث لا يظهر منه أي جزء، وربما كان انغماسه كافياً لسلالات بشرية، يتحدث بأريحية، وكأنه في جزيرة منعزلة لا يعرفه أحد، ولم يتعامل معه أحد، ولم يمارس فساده على أمة كاملة. وأغبط ذاك الذي يتسنّم على منبر إعلامي، فيعد تقاريره عن البرغوثي، وعن التميمي، …

أكمل القراءة »

ألقاب الشوام بين الآنيّة وديمومة المعنى

| منير كيال تعارف الناس بدمشق حتى أوائل النصف الثاني من القرن العشرين على إطلاق ألقاب على الرجال والنساء. وقد ارتبطت هذه الألقاب إلى حد كبير بمكنونات من تطلق عليه رجلاً كان أم امرأة. وكان من هذه الألقاب ما تناول صفات من تطلق عليه، امتلاء ونحولاً، طولاً وقصراً، صحة واعتلالاً أو سقماً، فضلاً عن الألقاب التي تناولت مناقب من تطلق …

أكمل القراءة »

لا أفتش عن دور البطولة لأن المهنة ليست مهنتي … حسام تحسين بك لـ«الوطن»: «الكندوش» هو فزعة ونصرة حتى أعيد الصورة الحقيقية للبيئة الشامية … أغلب التكريمات كانت من شركات خاصة وليس من الدولة وربما لأن هناك اهتمامات أخرى أهم!

| سارة سلامة رغم أنه دخل عالم التمثيل مصادفة ومفارقة بحياته، حيث كانت الفنون الشعبية التي دخلها للتسلية الباب الذي فتح له الطريق وجعل من الفن يدأب له، ولكنه ما زال إلى اليوم يعتبر هذا الوسط هو مهنة يعتاش منها ولم يطمح يوماً أن يكون فناناً ونجماً لامعاً. الفنان الكبير حسام تحسين بك الذي تعددت مواهبه من مؤدّ إلى كاتب …

أكمل القراءة »
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!