ثقافة وفن

«بإبداعنا وانتمائنا نواكب النور» … ثلاثة عروض من الرقص والدراما والتقنيات البصرية انطلاقة المعهد العالي للفنون المسرحية .. جيانا عيد: نعمل على ترسيخ فكرة الابتكار لدى الطلاب ليكونوا أصحاب مشروع

| سارة سلامة – ت: طارق السعدوني فلنصنع من الحروف التي تعشقت بدماء الطهر أبجدية الشروق من جديد ومن شغفكم المسكون بعزيمة الحياة فعلاً نورانياً يلفظ السواد، وبعشقكم المتجذر بالقيمة وسمو الروح والحلم سنكون.. تلك هي المسألة.. نكون أو لا نكون.. بهذه الكلمات كانت افتتاحية بروشور المعهد العالي للفنون المسرحية للإعلان عن التظاهرة السنوية التي قدمها بخبرات طلابه وأساتذته وهي تقليد …

أكمل القراءة »

عن القوة وسرّ القوة

| إسماعيل مروة  لا يقل البحث عن القوة وسرها عن الوجود وسره، بل إن كثيراً من القراء، وأنا منهم يثمّن القوة ويضعها في مراتب عليا، فالقوة قد تصل في أحايين كثيرة إلى مرتبة الناموس المتحكم بالعالم والكون، وما تشاؤه القوة هو الذي يمكن أن يحدث، ومن أصغر خلية في جسم إنسان إلى أكبر قضية في الكون، القوة هي التي تتحكم …

أكمل القراءة »

«قتل الديمقراطية» يحلل بموضوعية الصراع الدائر … يرسم الخطوط العريضة لتحديد مسارات المواجهة وما ستؤول إليه في المستقبل

| سوسن صيداوي تناقض فظيع بين ما تفرضه المنظومة الغربية وبين ما تعيشه. ما دامت الشعوب العربية وشعوب أخرى من أنحاء العالم، خاضعة لعقود من الزمن لأطماع الغرب الرأسمالي، ومخططاته، وأدواته التي يستخدمها من أجل فرض قيمه وثقافته وديمقراطيته المزعومة، متجاهلاً تماماً حق الشعوب ببناء نظامها السياسي الديمقراطي الذي يحترم الحريات السياسية، وحقوق الإنسان الأساسية، ولكن اللوم لا يقع عليه …

أكمل القراءة »

بيانات طائر الفينيق وقصائده في الجرح السوري…

| د. راتب سكر «زمان الولادة.. بُحّتْ حناجرُنا أيها الفجر قمْ بالجناح الجريح إلى ذروة الدهر وابق مع الحب». إنه هتاف يضمر الفجر فيه طوابع «تموزية» من يوم يوسف العظمة جدّ الشاعر في ميسلون، كما يضمر «الجناح الجريح» فيه طوابع تراجيدية نسر عمر أبي ريشة، ورعشته الشهيرة. اختار د. ثائر زين الدين قصائد لستة وثلاثين شاعرا، جمعها في كتاب بعنوان …

أكمل القراءة »

نجوم سورية والعرب يدعمون نسور قاسيون .. شكران مرتجى تحيي ذكرى ميلاد والدها.. وسام الأمير: فيروز أنتِ أربعة الفصول

| وائل العدس غاب كثير من النجوم عن مواقع التواصل الاجتماعي هذا الأسبوع، فقلت المنشورات وتركزت على موضوعات اعتيادية وطبيعية وبعيدة عن الإثارة والتشويق، وإلى التفاصيل: نسور قاسيون عبّر عدد من الفنانين السوريين والعرب عن دعمهم للمنتخب السوري لكرة القدم رغم خسارته أمام أستراليا في الوقت القاتل 2-1 في إياب الملحق الآسيوي المؤهل إلى كأس العالم، وهذا بعض ما كتب: …

أكمل القراءة »

في زمن الانتصار«العلمانية» وطن- إخاء- محبة … د. حسون: مشكلتنا ليست في العلمانية.. إنما في تحويلنا القيم والأفكار السياسية لمقاسات على أحجامنا

| سوسن صيداوي- «ت: طارق السعدوني» التاريخ9/10/2017. هذا التاريخ لن يكون مشابهاً لغيره من التواريخ المتتالية في الأجندة، لأنه يوم يشهد إشهار محبة وإخاء في وطن ساع بكل ما فيه إلى نفض غبار الحرب والابتعاد عما هو مسبب للدمار سواء أكان بفكر أم بفعل، والتمسك بمفهوم جديد على مجتمعنا هو «العلمانية»، الأخيرة التي لا يمكننا الاختلاف على نقطة، بأن مجتمعاتنا …

أكمل القراءة »

كيف تتغلبين على علاقة فاشلة؟ .. خطوات جادة تساعدك في تضميد الجروح قبل الشروع في علاقة جديدة

| هبة اللـه الغلاييني الجميع يتعرض لمصائب الحياة وآلامها. فهذا الأمر لا مهرب منه، فالبعض يخرج بخسائر أكثر فداحة من الآخرين، ولكن الجراح هي التي تصقل شخصيتك وتشكلها. فهي ليست بالأمر السيئ على المدى البعيد، ولكن على المدى القريب تحتاجين الى أن تتعافي منها قبل أن تعاودي الدخول في معركة الحياة من جديد. فإذا خرجت من آخر علاقة وأنت مجروحة …

أكمل القراءة »

من يكبل الإبداع التلفزيوني عندنا؟

| يكتبها: «عين» الخوف أم المسؤول؟ الفارق كبير بين اتهام الإعلام السوري وخاصة التلفزيون بالعجز والتقصير والتخلف، وبين ألا يكون هذا الإعلام وخاصة التلفزيون عاجزاً ومقصراً ومتخلفاً. نعم فرق كبير، وفي البحث عن آليات هذا الفرق نكتشف أن أهم عناصر نجاح المحطات العربية والخاصة المحلية هو الكادر الموجود في الإعلام السوري، وهذا يعني أن المشكلة ليست فيه؟! ولكي لا يخاف …

أكمل القراءة »

الوثيقة والأسطورة

| د. نبيل طعمة كم نحتاج من الزمن لفهم مفردتي عنواننا؟ وكيف بنا ننحو للأخذ بالمفردة الأولى منه والاستمتاع بالثانية؟ وكم تلاعب بنا عالم الشمال ونحن من تَملّك الوثيقة؟ استلبها من جوهرنا، وترك لنا الأساطير لنحيا عليها، أتى إلينا فاستشرقنا، ولم نستغربه، ولم نستغرب حتى ما فعله بنا والذي دعمه وغذّاه بالفكر التوراتي التلمودي، وجعلنا ليس وحدنا فقط؛ بل العالم …

أكمل القراءة »

همي إيصال صورة الفن الجميل والراقي بطريقة صحيحة … شهد برمدا لـ«الوطن»: لا أملك شركة إنتاج تسوّق لي وأعتمد على محبة الناس الذين يحبونني ويدعمونني

| سارة سلامة- «ت: طارق السعدوني» بعد غيابها لأكثر من سبع سنوات تعود شهد برمدا هذا العام محملة بالكثير من العزيمة والإصرار في إيصال رسالتها الفنية الراقية بصوتها العذب وروحها الجميلة، وهي التي اشتهرت بوصولها إلى نهائيات برنامج «سوبر ستار» في الموسم الثالث وحصلت على المركز الثاني بنسبة 47% من مجموع الأصوات ضد المتسابق السعودي إبراهيم الحكمي. نراها في سنوات …

أكمل القراءة »