ثقافة وفن

للممثل دور في تهذيب الطفل المتلقي وتعليمه … ميسون أبو أسعد لـ«الوطن»: تستهويني سِيَرُ الملكات في التمثيل والنص الكوميدي المتماسك

عامر فؤاد عامر : كان المسرح ركيزة قوية في انطلاقتها الفنية، وبقي علامة فارقة في تجربتها، وخاضت أعماله تجارب محلية، وتقليدية، وأخرى خارج البلد ذات طابع تجريبي، ومعاصر، ومن هذه المسرحيات نذكر «السقوط» عام 2011 مع الفنانين «دريد لحام» و«عمر حجو»، و«هجرة أنتيجون» 2005 من إخراج وتأليف الفنان «جهاد سعد»، و«the guardian angel – الملاك الحارس» للمخرج «Nullo Faccini» عام …

أكمل القراءة »

حنظلة أيّها البائس.. متى تدير لنا وجهك؟!

نجاح إبراهيم : متى تديرُ لنا وجهك؟ استدرْ ولو مرّة، أرسلْ إلينا نظرة، قد مللنا الانتظار، لم يتغيّر شيءٌ بعد، لا زلنا نتخبّط في وحْلِ الدّائرة، نحملُ ملامح انفراج، ولا انفراج! فعقدنا الأيدي خلف ظهورنا، وانفلشت أصابع أقدامنا من كثرة الفراغ والملل. أحببنا أن نقلدك، إثر عدواك التي سرت إلينا، صرنا مثلك، ولكن ينقصنا فنانون يتخذوننا بصماتٍ، يدبّجون بها خواتيم …

أكمل القراءة »

من فضائل الأزمة!

غسان كامل ونّوس : من فضائل الأزمة، التي لا تكاد تخلو منها، مهما كانت كارثيّة ممتدّة معقّدة، أنها تُخرج باطن الكائن إلى ظاهره؛ فيغدو مكشوفاً مشرَعاً، بقصد أو من دونه، وبوعي أو بلا وعي؛ فلا يكاد يخجل المرء بعقوقه، أو بنكرانه، أو بعورته؛ إن لم يفاخرْ بها، ويغترَّ، أو يفترَّ لها، ويباهي بها أصحاب العورات الأخرى؛ هذا إذا كانت ما …

أكمل القراءة »

السيد وزير الثقافة: دمشق ليست «المياه العائمة» فمن أجاز تلويثها مع الإصرار؟!

إسماعيل مروة : صميم الشريف واحد من المثقفين المهمين والرواد في أكثر من صعيد، رحل مكرماً لأنه استحق التكريم، وترك إرثاً غنياً في الأدب والموسيقا، صدرت له عن وزارة الثقافة/ الهيئة السورية العامة للكتاب مؤخراً رواية «المياه العائمة»، وهي رواية تتناول حياة دمشق في الأربعينيات من القرن العشرين، وفي هذه الرواية ما فيها من إساءة، ولو كان المعروض حقيقة، فقد …

أكمل القراءة »

تعزيز البنية المعرفيّة والثقافيّة والأخلاقيّة للمواطن السوري … العمل على تعزيز دور الثقافة والعلم تلافياً لأخطاء الماضي

عامر فؤاد عامر – تصوير: طارق السعدوني : يبقى للفكر ونضوجه المكانة الأسمى في المجتمع الحريص على بناء نفسه، وصقل مقدراته، فمن تبادل الخبرات بين أفراده تبدأ الحالة التفاعليّة، الهادفة لصناعة أجيال أكثر وعياً، وأكثر صفاء، إلى تبادل الخبرات يولد الحوار الحقيقي، وتولد النتائج التي يمكنها أن تصنع سياجاً حامياً للجميع، فلا بدّ من الانتباه للجوانب المعرفيّة كلّها من أخلاق، وعلم، …

أكمل القراءة »

مهرجان صيدنايا «أيقونة السلام» … احتفالاً ببشائر الانتصار وتعزيزاً للمحبّة واللحمة الوطنيّة

الوطن – تصوير: طارق السعدوني : في خطوة تعبّر عن تمسّك الناس بتراب الأرض، وعشقهم لها، والمحافظة على سلام الوطن، وأمان قاطنيه، كان افتتاح مهرجان صيدنايا الأوّل، تحت شعار «صيدنايا ثقافة المحبّة.. وأيقونة السلام» وذاك بحضور وزير الثقافة «عصام خليل» ومحافظ ريف دمشق «حسين مخلوف»، ووفد من الإعلاميين، وعدد من الضيوف وأهالي مدينة صيدنايا. في جوانب المهرجان شمل مهرجان صيدنايا …

أكمل القراءة »

هكذا عبّرت ديما بياعة عن حبها لزوجها … يوسف الخال يتغزل بشكران مرتجى ونجوى كرم تهدد وتتوعد

وائل العدس : تنوعت منشورات النجوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي هذا الأسبوع، وشهدت نشاطاً مقبولاً بمنشورات أثارت بعض الجدل وتستحق أن نتوقف عندها، وإلى التفاصيل: غزل إلكتروني بعد إطلالتها الأولى في برنامج «ديو المشاهير» يوم الأحد الماضي، وجه الفنان اللبناني يوسف الخال رسالة إلى الفنانة السورية شكران مرتجى عبر صفحته الخاصة على تويتر. وعلّق قائلاً: «بشك يكون في إنسان ما …

أكمل القراءة »

مجلة المعرفة في عددها الجديد

العدد 626 جديد مجلة المعرفة الثقافيّة الشهريّة، الصادرة عن وزارة الثقافة، وفيها مجموعة من الدراسات، والأبحاث، والإبداعات الفكريّة، والمقالات، ومنها نذكر في قسم الدراسات، والبحوث مقالاتٍ جاءت بالعناوين التالية: «أولويات للتركيز عليها في نظامنا التربوي»، و«مذكرات اليونسكو»، و«مسامرة مع سعيد عقل»، و«المثاقفة – جدل السلطوي والنخبوي»، و«دراسة العلوم الكونيّة في التاريخ الإسلامي»، و«الوعي التاريخي بين الفلسفة والعلم»، و«الإنسان في فكر …

أكمل القراءة »

«العهد الضائع» وعلم الآثار

د. علي القيم : في عام 2003م، صدر في لندن كتاب «العهد الضائع» للكاتب اليهودي «ديفيد رول» المتخصص في الكتابة عن تاريخ اليهود والكتب التوراتية، ومحاولة إعادة تفسير التاريخ التوراتي، وفق ما تدعيه «الكشوفات الأثرية» التي تمت في القرن الماضي، وقد أعيدت طباعة هذا الكتاب مرات عدة، ولاقى رواجاً كبيراً ودعاية صهيونية لا حدود لها، لأن مؤلفه يحاول إثبات أن …

أكمل القراءة »

عاش غريباً.. مات غريباً.. يدفن غريباً… وينتظر العودة! … عبد الرزاق عبد الواحد شاعر الإباء والوفاء .. بلاغة حب الوطن ولدمشق نصيب من العشق

إسماعيل مروة : بعد صراع مع المرض يرحل الشاعر العراقي الكبير بكل مقاييس الكبر عبد الرزاق عبد الواحد، يرحل ومن غرفته في مشفاه ينادي العراق، يستنجد بالعراق الذي عرفه وأحبه، ووصيته أن يعود جثمانه إلى عراقه الذي أعطاه شعره وحبه وحياته، ولكن بعد أن يعود العراق كما قال حراً.. عبد الرزاق عبد الواحد قد يكون من الشعراء القلة الذين حافظوا …

أكمل القراءة »